الأربعاء 28-02-2024
ملاعب

فابريجاس : أتمنى بقاء ميسي ووضع هازارد يحزنني

20210612075233186


ملاعب - وكالات 

يتمنى الإسباني سيسك فابريجاس ، لاعب وسط موناكو ، أن يستمر صديقه الأرجنتيني ليونيل ميسي في برشلونة لسنوات عديدة ، كما أبدى حزنه على وضع البلجيكي إيدين هازارد في ريال مدريد .

وقال فابريجاس في تصريحات نقلتها صحيفة رياضية : " لا أعرف ما سيفعله ليو ، لكنني أتمنى أن يبقى في برشلونة ، إنه قرار شخصي للغاية ، ودعنا نرى في ماذا يفكر ، وسنرى ما سيحدث ".

وتابع لاعب وسط موناكو صاحب الـ34 عامًا : " أود أن أراه يلعب كرة القدم في برشلونة لسنوات عديدة ، وأن يكون ناجحًا لأنه يستحق ذلك على كل ما فعله في النادي ".

وعن عودة خوان لابورتا لرئاسة برشلونة، قال: " أنا سعيد جدًا لأن لابورتا تولى رئاسة النادي ، فهو شخص يتمتع بشخصية كبيرة ، إنه هادئ ويعرف ما يفعله ولديه خبرات كبيرة ، أنا متأكد من أنه سيعيد النادي إلى مكانته ".

كما تحدث فابريجاس أيضًا عن إيدن هازارد ، نجم ريال مدريد ، وزميله السابق في تشيلسي ، والذي لم يتألق بقميص الميرنجي على مدار موسمين بسبب كثرة الإصابات .

اضافة اعلان
وقال سيسك : " إنه يعرف رأيي في هذا الأمر ، فقد تحدثنا مؤخرًا وأخبرته برأيي ، لقد مر بسوء حظ كبير ، لقد زاملته لمدة 5 سنوات ولم يُصاب أبدًا ، ربما مرتين فقط ، وكانت إصابة بسيطة " . 

وأكمل : " بالنسبة لي ، أرى ذلك أمرًا صادمًا لأنه لا يمكنك أبدًا انتظار شخص قوي جدًا شاهدته يقاتل كل يوم ويلعب كل 3 أيام ولا يتعرض للإصابة عند الذهاب إلى أحد أفضل الأندية في العالم ".

وزاد: " بالطبع ، يحزنني وضعه ، لأنني قلت دائمًا إن هازارد لديه القدرة على الفوز بدوري أبطال أوروبا والكرة الذهبية ، ومن حيث الموهبة ، فهو من بين الأفضل ، إنه لأمر محزن أن أراه كذلك ، لكنني ما زلت أعتقد أنه إذا ابتعدت عنه الإصابات فسنرى الموهبة التي نعرفها ونحبها جميعًا ".

وعن الانتقادات القوية التي تلقاها هازارد ، بعد خروج ريال مدريد من دوري الأبطال أمام تشليسي ومشاهدته يضحك مع كورت زوما ، قال: " إنها ضريبة اللعب في أحد أفضل الأندية في العالم ، لقد حدث لي الأمر نفسه في برشلونة ، لقد لعبت هناك لمدة 12 عامًا ، عندما تفوز تكون الأفضل وعندما تخسر تدفع ضريبة ذلك ".

وأوضح: " إنها جزء من صناعة كرة القدم ، وعليك أن تتقبلها وتبقى قويًا ، في البداية عندما كنت أصغر سنًا أثرت عليّ قليلًا ، ولكن بعد ذلك سرعان ما أدركت أنهم إذا انتقدوا دييجو مارادونا وجوزيه مورينيو وكريستيانو رونالدو وليونيل ميسي ، فلماذا لا ينتقدونني ؟ ".

وأتم لاعب وسط موناكو : " حتى لو كانت مجرد مباراة سيئة وتعرضت للانتقاد، عليك فقط أن تأخذ الأمر بشكل إيجابي وأن تستخدمه كحافز لتكون أفضل ".