الجمعة 07-10-2022
ملاعب

أدريانو ،، هداف برازيلي لن يتكرر

Carlos-Adriano-1


ملاعب - يستعرض الموقع الإلكتروني الرسمي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم سلسلة هدافي دوري أبطال آسيا منذ تطبيق النظام الجديد في العام 2003 لتسليط الضوء أكثر على المسابقة الكروية الأهم على صعيد القارة الآسيوية.

اضافة اعلان
 


في هذا التقرير نواصل السلسلة بالحلقة الرابعة عشرة من مسابقة دوري الأبطال والتي جرت في العام 2016 وفاز بلقبها فريق جيونبوك هيونداي موتورز الكوري الجنوبي للمرة الثانية في تاريخه، وذهبت صدارة هدافي المسابقة للمهاجم البرازيلي كارلوس أدريانو لاعب فريق سيؤول الكوري الجنوبي الذي سجل 13 هدفاً، وقدم مستويات فردية مميزة.

وتصدر فريق سيؤول في الدور الأول ترتيب المجموعة السادسة برصيد 13 نقطة، جمعها من 4 انتصارات وتعادل وخسارة، مسجلاً 17 هدفاً واهتزت شباكه 5 مرات، ليتفوق بذلك على فرق شاندونغ ليونينغ الصيني الذي جاء ثانياً برصيد 11 نقطة ثم سانفريس هيروشيما الياباني برصيد 9 نقاط وأخيراً بوريرام يونايتد التايلندي برصيد نقطة واحدة فقط.


وبدأ فريق سيؤول مشواره بقوة حينما تغلب على بوريرام يونايتد بستة أهداف دون مقابل سجل منها كارلوس أدريانو أربعة "سوبر هاتريك"، ثم واصل تألقه في الجولة الثانية التي سجل فيها "هاتريك" أمام سانفريس هيروشيما الياباني ليرفع اللاعب رصيده إلى 7 أهداف في أو مباراتين لفريقه في البطولة.

واستمر أدريانو بتقديم مستويات رائعة، وسجل هدفين من أصل 4 لفريقه في شباك شاندونغ ليونينغ الصيني ضمن منافسات الجولة الثالثة، قبل أن يغيب عن التسجيل في الجولتين الرابعة التي تعادل فيها مع شاندونغ ليونينغ بدون أهداف والجولة الخامسة التي فاز فيها الفريق على  بوريرام يونايتد 2-1.

وختم الفريق الكوري الجنوبي مشواره بنجاح في الدور الأول على الرغم من خسارته في الجولة الأخيرة أمام سانفريس هيروشيما الياباني 1-2 حيث وقع اللاعب البرازيلي أدريانو على هدف فريقه الوحيد.

كان فريق سيؤول الكوري الجنوبي في مهمة صعبة خلال مواجهة الدور ثمن النهائي حينما خسر في مباراة الذهاب أمام أوراوا ريد ديامنوندز 0-1، لكنه عاد في لقاء الإياب وفاز بنتيجة 3-2 حيث سجل أدريانو هدفاً من الأهداف الثلاثة قبل أن يحسم الفريق التأهل حينما تفوق بفارق ركلات الجزاء الترجيحية.

وعاد سيؤول لمواجهة شاندونغ ليونينغ الصيني مرة أخرى في مباراة الدور ربع النهائي، حيث تفوق ذهاباً 3-1 وسجل منها أدريانو هدفاً، ثم تعادل في لقاء الإياب بهدف لكل فريق ليواصل مشواره في البطولة بنجاح.

 



في الدور قبل النهائي؛ خسر فريق سيؤول أمام مواطنه جيونبوك هيونداي موتورز بهدف مقابل أربعة في لقاء الذهاب، وعلى الرغم من تسجيل لاعبه البرازيلي هدفه الثالث عشر في البطولة خلال لقاء الإياب والفوز بنتيجة 2-1، إلا أن سيؤول ودع المسابقة لكن كارلوس أدريانو سجل اسمه في ضمن قائمة الهدافين التاريخيين للحدث القاري.

 


ورغم مغادرة أدريانو نادي سيؤول عام 2016 ليلعب مع شيجيازوانغ ايفر برايت الصيني ثم جيونبوك موتورز، إلا أنه عاد لفريق العاصمة الكورية من جديد عام 2020 قبل أن يعود عام 2021 إلى البرازيل.