الخميس 22-02-2024
ملاعب

هل أهدر أرسنال اللقب في 7 أيام؟

main_image643c969a98aff


ملاعب -  تابع فريق أرسنال مسلسل نزف النقاط في منافسات البريميرليغ للأسبوع الثاني على التوالي، لتتعرض آماله في التتويج بلقب الدوري لضربة قوية جديدة، خصوصاً في ظل المستوى التصاعدي المرعب لفريق مانشستر سيتي الوصيف مع مدربه الإسباني بيب غوارديولا.
اضافة اعلان

 

وتعثر فريق أرسنال بقيادة مدربه الإسباني ميكيل أرتيتا، مجدداً وهذه المرة أمام منافسه ويستهام يونايتد خارج أرضه (2 – 2)، اليوم الأحد، ليحصد نقطة فقط ويحقق التعادل الثاني توالياً، وبالتالي يخسر 4 نقاط جديدة في مسار المنافسة على لقب الدوري هذا الموسم.

 

وبهذا التعثر الجديد لفريق أرسنال، رفع رصيده إلى 74 نقطة في الصدارة بفارق 4 نقاط عن الوصيف مانشستر سيتي الذي يملك 70 مع مباراة أقل، ما يعني أنّ فوز "سيتي" في المباراة المؤجلة، سيجعل الفارق نقطة واحدة فقط لأول مرة هذا الموسم.

 

في المقابل، هناك مباراة منتظرة بين مانشستر سيتي وأرسنال على أرض الأول في ملعب "الاتحاد"، ولو فاز فيها رجال المدرب غوارديولا، فإنّ "السيتيزنز" سيتصدرون ترتيب الدوري الإنكليزي لأول مرة هذا الموسم.

وخلال 7 أيام فقط تقلّصت حظوظ فريق أرسنال بالتتويج بلقب البريميرليغ، لأن كل الأمور باتت بيد مانشستر سيتي الآن، فإذا فاز في المباراة المؤجلة وتفوق على أرسنال في قمة الجولة الـ33، سيتصدر الترتيب ويخسر أرسنال صدارته لأول مرة هذا الموسم، والتي تعني ربما ضياع لقب الدوري بعد أن كان لأسابيع صاحب الأفضلية بفضل فارق النقاط المريح أمام الوصيف.