الأربعاء 28-02-2024
ملاعب

الفيفا يدرس تعديل نظام التسلل شبه الآلي

100-142614-offside-semi-automated-fifa-amendments-2


ملاعب - يدرس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" إجراء مجموعة من التعديلات على تقنية التسلل نصف الأوتوماتيكي (شبه الآلي) التي تم تطبيقها في الفترة الأخيرة.

اضافة اعلان

وكان الفيفا طبق نظام التسلل شبه الآلي خلال بطولة كأس العالم 2022 التي أقيمت في قطر، وقبلها طبقه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" في مباراة ريال مدريد وآينتراخت فرانكفورت في كأس السوبر القاري.

 

لماذا ستجرى تعديلات على نظام التسلل شبه الآلي؟
ذكرت صحيفة "الصن" البريطانية في تقرير لها أن نظام التسلل نصف الأوتوماتيكي لقانون التسلل سيشهد تعديلات، ليس بسبب عيوب فيه بل على العكس، لأنه أظهر دقة متناهية في تطبيقه دفعت المهاجمين للشكوى والاستغاثة منه.

 

ويستخدم النظام 10 كاميرات تراقب 29 نقطة من جسد اللاعبين المشتركين في اللعبة، مثلما حدث في كأس العالم 2022 في قطر، لكن دقته باتت تقيد عمل المهاجمين، وتمثل عقبة أمام اللعب الهجومي.
ويتمثل التعديل المدروس على النظام في أنه حال كون أي جزء من أجزاء جسد المهاجم على نفس مستوى المدافع فإنه لن يتم احتساب تسلل كما كان يحدث، ومن ثم ستزيد فرصة تسجيل الأهداف، بدلا من إلغائها.

 

شهدت كأس العالم 2022 العديد من الحالات التي تم فيها إلغاء أهداف مؤثرة بسبب قانون التسلل شبه الآلي، أبرزها إلغاء هدفين لليونيل ميسي ولاوتارو مارتينيز خلال مباراة منتخب الأرجنتين ضد السعودية في دور المجموعات، والتي انتهت بفوز الأخضر 2-1.

 

أين ستجرى التعديلات على نظام التسلل شبه الآلي؟
من جانبه، كشف الصحفي الإيطالي جيانلوكا دي مارزيو عن البطولات التي سيتم فيها إجراء التعديلات على نظام التسلل نصف الأوتوماتيكي أو شبه الآلي، مشيراً إلى أن الاختبارات ستكون في دوريات الدرجات الدنيا وفرق الناشئين أولا.
وكشف الصحفي الإيطالي عبر تغريدة بحسابه على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي: "الفيفا يدرس إجراء تعديلات جديدة تعمل ضد كاميرات النظام نصف الأوتوماتيكي للتسلل، وسيكون هذا في الدوريات الدنيا ودوريات الناشئين ومنها الدوري الإيطالي تحت 18 سنة".
وواصل: "إن هذا النظام لديه دقة متناهية تتسبب في تحجيم أداء الفرق هجومياً، ومن ثم تتم دراسة أنه إذا كان هناك جزء من جسد اللاعب المهاجم في نفس المستوى مع مدافع الفريق الخصم فإنه لن يتم احتساب حالة تسلل".

 

وأكمل: "هذا التعديل لا يستهدف فقط زيادة الأهداف، لكنه يعالج أمر آخر وهو أن اللاعبين كانوا يعاقبون على تسلل أجزاء من أجسامهم لا يستخدمونها من الأساس في اللعبة، ومن ثم ليس لديهم مجال للاستفادة منها".


ولم يعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" رسميا بأي شكل من الأشكال خلال الفترة الأخيرة نيته القيام بأي تعديلات على قانون التسلل نصف الأوتوماتيكي.