الأحد 03-12-2023
ملاعب

الرمثا يباغت الشرطة السوري ويعزز حظوظه بالمنافسة



الوكيل - عزز الرمثا فرصته في المنافسة على احدى بطاقتي التأهل الى الدور الثاني من بطولة كأس الاتحاد الاسيوي لكرة القدم عن المجموعة الرابعة بعد ان تغلب على فريق الشرطة السوري 1/ صفر في المباراة التي جرت امس على ستاد الملك عبد الله في القويسمة.

ورفع الرمثا بهذا الفوز رصيده الى 6 نقاط وهو نفس رصيد الشرطة حيث سيلتقي الفريقان في مباراة الاياب يوم الاربعاء المقبل على نفس الملعب وفي التوقيت ذاته.

الرمثا ( 1 ) الشرطة السوري ( صفر )
فرض الشرطة السوري افضليته على منطقة العمليات واخذ لاعبوه بنقل الكرات بسرعة الى ملعب الرمثا والانتشار المدروس في منطقة المناورة وبالتالي دانت السيطرة للفريق السوري لكن دون ان تسفر هذه السيطرة عن تهديد حقيقي لمرمى عبد الله الزعبي باستثناء تسديدتي محمد واكد وماهر السيد .

بالمقابل ادرك الرمثا اهمية استعادة السيطرة على منطقة المناورة والحد من حيوية لاعبي الشرطة فاخذ لاعبوه في اعداد الهجمات المركزة عن طريق رامي سماره وعلاء الشقران باسناد واضح من سليمان السلمان وعلي خويله ليشهد الركن الايمن فاعلية واضحة بتحركات محمد خير وكذلك الحال في الركن الايسر بوجود مصعب اللحام وكلاهما عمل على التكثيف من العرضيات نحو محمد القصاص وأمانجو الذي سدد رأسية قوية مرت بجوار القائم في اول مؤشرات الخطورة الرمثاوية.

الرمثا لم يتمكن من التحكم برتم الاداء والايقاع وسرعان ما تراجع تاركا للرمثا مواصلة نهجه السريع بالاعتماد على لاعبي خط وسطه عامر زكور وجمسن جوينز وعدي جفال الذين نجحوا في توفير الاسناد اللازم لماهر السيد والواكد اللذين اشغلا دفاعات الرمثا بتحركاتهما المكوكية .

بدخول الربع الاخير من الشوط عاد الرمثا الى اجواء المباراة واخذ زمام المبادرة وابعد مدافع الشرطة عبد القادر دكة كرة خير قبل وصولها لشباك الحارس ابراهيم عالمة اتبعها سماره بكرة اخرى ابعدتها اقدام المدافعين في حين حرم دفاع الرمثا الفريق السوري من هدف محقق بعد ان ابعد السلمان كرة جفال التي تجاوزت الزعبي لينهي زكور فرص الشوط الاول بتسديدة زاحفة اخرجها الزعبي لركنية لم تسفر عن شيء.

هدف ثمين

حاول فريق الشرطة ان يباغت الرمثا بهجوم سريع مطلع الحصة الثانية من اللقاء وامتد صوب ملعبه الذي بات مكشوف امام توغلات الواكد وجفال ونجح لاعب الرمثا خويله من حرمان الشرطة من هدف التقدم بعد ان نجح من ابعاد تسديدة زكور من دخول المرمى بالوقت المناسب, ثم عاد جفال وسد كرة قوية مرت بجوار القائم وراسية البديل اديمارالتي مرت بجانب القائم.

امام امام هذا الضغط السوري فضل لاعبو الرمثا الاعتماد على المناولات الطويلة وفتح محاور اللعب, الامر الذي مكن الفريق من محاصرة الشرطة ووضع المرمى تحت الخطر وكاد سماره ان يسجل من كرة قوية مرت بجوار القائم ودفع مدرب الرمثا باوراقه البديلة باسل الشعار واياد الخطيب ومحمد الداود على فترات ونجح هذا التغيير بتغيير مجرى اللقاء بعد ان نجح الخطيب في التمرير بذكاء للمندفع أمانجو الذي استلم كرته وسدد مباشرة في شباك الشرطة معلنا هدف السبق للرمثا بالدقيقة 78 .

بعد الهدف جدد الشرطة محاولاته للعودة الى نقطة البداية بحثا عن التعديل فكثف من عملية النقل السريع ورافق ذلك غلق دفاعي للرمثا الامر الذي دفع بلاعبي الشرطة للتسديد من بعيد بيد ان الزعبي تصدى لكافة المحاولات ببراعة.

ورغم تبديلات مدرب الشرطةوزجه بأوراق ادمرالذي اضاع راسية وعلي غليون ومحمد غليص حافظ الرمثا على خطورته في الهجمات السريعة واضاع الخطيب رأسية اعدها أمانجو حين سدد بجوار القائم ليعلن الحكم النهاية السعيدة للرماثنة.