الجمعة 12-08-2022
ملاعب

محمود المرضي يطمح في تجديد الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي

Kedah-celebration


ملاعب -  أعرب النجم الأردني محمود المرضي عن طموحه في تجديد الفوز بلقب كأس الاتحاد الآسيوي للعام الثاني على التوالي، وذلك بعدما تألق ليقود فريقه قدح دار الأمان إلى بلوغ قبل نهائي منطقة آسيان.

اضافة اعلان
 


وجاء تألق المرضي خلال المباراة التي قاد فيها قدح لتحقيق الفوز على فيساكا الكمبودي 5-1 يوم الخميس على ستاد الكابتن كايا ديبتا في دنباسار، ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة السابعة الخاصة بمنطقة آسيان في كأس الاتحاد الآسيوي 2022.

وسجل المرضي ثلاثة أهداف لقدح في الدقائق 29 و45+2 و55 وأضاف بقية الأهداف ذو الكفل فياض (67) ورونالد نغاه (76)، في حين أحرز محمد خان (19) هدف فيساكا الوحيد.

 



وكان اللاعب الأردني توج بلقب البطولة العام الماضي مع نادي المحرق البحريني، حيث تمكن من التسجيل خلال المباراة النهائية.

 



وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الخميس أيضاً فوز بالي يونايتد الإندونيسي على كايا ايلويلو الفلبيني 1-0 على نفس الملعب.


 

وتصدر قدح ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط من ثلاث مباريات، بفارق الأهداف في المواجهات المباشرة أمام بالي يونايتد وفيساكا، في حين بقي رصيد كايا ايلويلو خالياً من النقاط.

 


وحصل قدح على بطاقة التأهل المباشر عن المجموعة إلى قبل نهائي منطقة آسيان، في حين خرج بالي يونايتد وفيساكا وكايا ايلويلو من الدور الأول.

 



وقال المرضي: أنا سعيد جداً لنجاحي في تسجيل ثلاثة أهداف، فقد كان هذا اليوم رائعاً بالنسبة لي، ولكن كل ذلك جاء يفضل العمل الجماعي، حيث أننا نلعب كمجموعة، والشيء الأهم هو أننا نجحنا في تحقيق الفوز.

 



وأضاف اللاعب البالغ من العمر 28 عاماً، والذي انضم لنادي قدح قبل انطلاق المنافسة في كأس الاتحاد الآسيوي: كانت مباراة اليوم مهمة جداً بالنسبة لنا، لأننا إذا خسرنا فإننا كنا سنفقد كل آمال المنافسة.

 



وكشف: هذه البطولة مهمة بالنسبة لي على الصعيد الشخصي، لأنني فزت بلقب البطولة العام الماضي، والآن أريد أن أكرر ذلك مع نادي قدح، ولهذا أريد أن أشكر المدرب الذي منحني الثقة من اليوم الأول، وأريد أن أهدي هذا الفوز لجماهير النادي.


في المقابل قال عيديل شارين مدرب نادي قدح: هذا التأهل جاء بفضل العمل الجماعي، جميع اللاعبين قدموا مساهمة مهمة في المباراة، وظهر الجميع بصورة جيدة.

وأردف بالقول: بعد خسارة المباراة الأولى، عملنا كفريق ونجحنا في استعادة توازننا، وقد تعلمنا من الأخطاء التي ارتكبناها وحافظنا على الروح الاحترافية وعدنا بعقلية الفوز.

وتابع: قدم اللاعبون كل ما بوسعهم الليلة، وقد كانوا جاهزين، رغم صعوبة المهمة أمام فيساكا الذي ظهر بمستوى ثابت في أول مباراتين.

من جهته قال مياس تشانا مدرب فيساكا: لم أتوقع أن تسير المباراة بهذا الشكل بعد أداءنا في أول مباراتين، ولكن أعتقد أن فقدان التركيز كان سبب الخسارة.

وكشف: بصراحة كان فريقي متعب بسبب ضغط المباريات، ولكن الشيء الأهم هو أننا حصلنا على الخبرة من خلال المنافسة في هذه البطولة، وسوف نتطلع للمستقبل الآن، حيث آمل أن تسير الأمور لصالحنا العام المقبل.

وختم: بعد خوض ثلاث مباريات أنا أيضاً تعلمت الكثير، من ناحية التكتيك في الملعب وكيفية إعداد اللاعبين وكيفية التعامل مع جدول المباريات المزدحم، وأريد الآن من اللاعبين أن يبقوا رؤوسهم مرفوعة، فقد قدموا أفضل ما بوسعهم في هذه البطولة.

وكانت الجولة الأولى من منافسات المجموعة شهدت يوم الجمعة فوز بالي يونايتد على قدح 2-0، وفيساكا على كايا ايليلو 2-1، في حين شهدت الجولة الثانية يوم الاثنين فوز فيساكا على بالي يونايتد 5-2 وقدح على كايا ايلويلو 4-1.

ويتأهل إلى قبل نهائي منطقة آسيان صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل فريق يحصل على المركز الثاني في المجموعات الثلاث.

ويتأهل بطل منطقة آسيان من أجل المشاركة في قبل نهائي المناطق، علماً بأن الفائز في نهائي المناطق يتأهل لخوض نهائي كأس الاتحاد الآسيوي 2022 بمواجهة بطل منطقة الغرب.