الأحد 18-04-2021
ملاعب

كيف يعوض فليك غياب ليفاندوفسكي؟

2020-07-04t201657z_1794349527_rc2kmh93kn9k_rtrmadp_3_soccer-germany-b04-bay-report

ملاعب - ساعات قليلة تفصل عشاق كرة القدم، عن مواجهة من العيار الثقيل على ملعب أليانز أرينا، تجمع بين بايرن ميونخ وضيفه باريس سان جيرمان، اليوم الأربعاء، في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.
 
وتعد المباراة بمثابة نهائي مبكر، إذ تجمع بين طرفي نهائي النسخة الماضية، التي حسمها الفريق البافاري لصالحه بفوزه (1-0)، بهدف الفرنسي كينجسلي كومان.
 
وتشهد المباراة غيابات عديدة مؤثرة على كلا الفريقين، وبالتحديد سان جيرمان، الذي يدخل اللقاء دون 9 من لاعبيه، أبرزهم ماورو إيكاردي، ولياندرو باريديس، وماركو فيراتي.
 
على الجانب الآخر، يفتقد بايرن خدمات هدافه الأول، روبرت ليفاندوفسكي، بسبب الإصابة، إلى جانب مارك روكا لذات السبب، فيما تلقى سيرجي جنابري صدمة قبل المباراة، بإصابته بفيروس كورونا.

قرار فليك
  
وتترقب الجماهير البافارية قرار المدرب الألماني، هانز فليك، بشأن كيفية تعويض غياب ليفاندوفسكي، المصاب في الركبة.
 
وقد خاض بايرن مباراته الأخيرة ضد لايبزيج (1-0)، السبت الماضي، بدون الدولي البولندي، حيث بدأ الكاميروني تشوبو موتينج في التشكيلة الأساسية كمهاجم صريح.

اضافة اعلان
 

واعتاد فليك اللجوء لهذا الخيار، في كل المباريات التي غاب عنها صاحب الـ32 عامًا، منذ بداية الموسم، ما يعزز فرص الدولي الكاميروني في الظهور أساسيًا، أمام فريقه السابق.
 
لكن هناك طريقة أخرى قد يلجأ إليها فليك، في حال أراد مباغتة الفريق الباريسي بأسلوب مغاير، وهي اللعب بمهاجم وهمي.
 
وسبق لجنابري لعب هذا الدور مع منتخب ألمانيا، في العديد من المباريات، عندما يفضل مدربه، يواكيم لوف، إجلاس تيمو فيرنر على دكة البدلاء.
 
وأجاد جنابري بالفعل في هذا المركز، وهو ما كان يؤهله لتكرار الأمر بالقميص البافاري، لكن إصابته بكورونا ستحرمه من خوض المباراة.
 
لكن توماس مولر يمتلك أيضا خبرة اللعب كمهاجم وهمي، رغم اعتياده التواجد خلف ليفاندوفسكي.
 
ورغم ذلك، قد يفضل فليك وضع تشوبو موتينج في مركز المهاجم الصريح، بدلا من المجازفة بأسلوب مفاجئ، قد يربك لاعبيه في المباراة.