السبت 25-05-2024
ملاعب

برشلونة ينتظر هدية من رفاق صلاح قبل الكلاسيكو

epa_soccer_2023-02_2023-02-21_2023-02-21-10482471_epa


ملاعب - يتجدد الصراع بين عملاقي الكرة الإسبانية، عندما يستقبل برشلونة غريمه التقليدي ريال مدريد على ملعب كامب نو يوم الأحد المقبل في الكلاسيكو، ضمن الجولة 26 من الليجا.

وتأتي المواجهة بعد أيام قليلة من مباراة الفريقين في ذهاب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا، والتي حسمها برشلونة بهدف من توقيع إيدير ميليتاو بالخطأ في مرماه على ملعب سانتياجو بيرنابيو.

ويحمل الكلاسيكو أهمية كبيرة في الصراع على لقب الدوري الإسباني، حيث يتصدر البارسا الترتيب برصيد 62 نقطة، مع مباراة مؤجلة، بينما يأتي الميرنجي وصيفا بـ56 نقطة.

ويدخل برشلونة اللقاء متسلحا بصدارة الترتيب، وخوضه اللقاء على ملعبه، إلى جانب فوزه بآخر مواجهتين أمام ريال مدريد في الكأس والسوبر الإسباني.

ومع ذلك ينتظر الفريق الكتالوني هدية من رفاق النجم المصري محمد صلاح في ليفربول، تساعد البارسا أكثر وأكثر على حسم الكلاسيكو المرتقب.

ويستقبل ريال مدريد نظيره ليفربول يوم الأربعاء المقبل على ملعب البيرنابيو، قبل 4 أيام من مواجهة الكلاسيكو، في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

ويدخل الريال المواجهة بأريحية بعض الشيء، بعد الفوز الكبير الذي حققه ذهابًا في آنفيلد بنتيجة (5-2).

وفي الوقت الذي لا يمر فيه ليفربول بأفضل أحواله هذا الموسم، وابتعاده عن صاحب المركز الرابع توتنهام بـ6 نقاط، بعد الخسارة أمس أمام بورنموث (1-0)، لكن يبقى الريدز عاشقا للتحديات الكبيرة.

ونجح ليفربول منذ أيام في اكتساح مانشستر يونايتد بسباعية نظيفة، في أثقل هزيمة يتكبدها الشياطين الحمر في تاريخ الديربي، رغم توهجهم تحت قيادة المدرب إيريك تين هاج هذا الموسم.

اضافة اعلان
 

وبالتالي يملك ليفربول القدرة على العودة في نتيجة اللقاء، كما أن ريال مدريد يدرك بأن أفضلية 3 أهداف خارج أرضه لا تعني شيئا من تجاربه السابقة.

فسبق وأن تغلب الميرنجي على يوفنتوس بثلاثية نظيفة خارج أرضه في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال موسم (2017- 2018)، لكنه تأخر بثلاثية في الإياب، قبل أن ينقذه كريستيانو رونالدو بركلة جزاء في وقت قاتل.

وفي الموسم الماضي، تغلب الريال ذهابًا في ربع النهائي على تشيلسي بنتيجة (3-1)، ونجح البلوز إيابا في الفوز بالنتيجة ذاتها، ليحتكم الفريق الملكي للأوقات الإضافية من أجل التأهل.

بالتالي لم يضمن الملكي تأهله بعد، وهذا ما يعول عليه برشلونة بأن ينجح ليفربول في تحقيق انتصار تاريخي في قلب البيرنابيو، يؤثر على مستوى الريال فنيًا ونفسيًا قبل الكلاسيكو الحاسم في صراع الدوري.