الأربعاء 28-02-2024
ملاعب

إبراهيموفيتش يعترف: نعم ضربت نجم إسبانيا متعمدًا

cb32d69e0d34489f53f954c84e59d895df41bfe6


ملاعب - وكالات 

 

شرح السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، نجم ميلان، سبب عدم تفكيره في اعتزال كرة القدم بالوقت الحالي.

اضافة اعلان
 

ويمتلك إبراهيموفيتش عقدًا مع ميلان حتى الصيف المقبل، وتزعم العديد من التقارير أن النجم السويدي قريب من التجديد لموسم آخر مع الروسونيري.

وقال إبراهيموفيتش، في حوار أجراه مع صحيفة "الجارديان" البريطانية: "كنت أشعر بالألم في كل مكان أذهب إليه، لكن طالما لدي أهداف، ولدي الأدرينالين، سأستمر في اللعب".

وأضاف النجم السويدي: "أعلم أنني مقبل على شيء جيد، وإلى مكان أحتاج إلى العمل فيه بقوة لأستمر في القمة".

وتابع مهاجم ميلان: "سأستمر في القيام بذلك لأطول فترة ممكنة. لا أريد أن أشعر بالندم إذا اعتزلت وبعد ذلك، وفي غضون عامين، قد أجلس معك وأقول كان بإمكاني الاستمرار لأنني كنت أشعر أنني بحالة جيدة".

وواصل النجم السويدي: "من الأفضل أن تنهي مسيرتك بشكل كامل في كرة القدم، حيث ستقول في ذلك الوقت أنا لا أستطيع فعل ذلك بعد الآن، لكن أنا الآن لا يزال بإمكاني فعل هذا الأمر وأنا أفعله حقًا".

وأكمل: "الأمر لا يتعلق بالعقود أو الشهرة. لست بحاجة لذلك. إن الأدرينالين الشيء الوحيد الذي يبقيني مستمرًا في كرة القدم، لأنني أشعر بالألم كل صباح وفي كل مكان".

وأردف إبراهيموفيتش: "الحصول على متابعين آخرين لن يشفيك، والحصول على المزيد من المال لن يشفيك، كما أن جذب الانتباه لن يشفيك. إن الأدرينالين فقط سيشفيك".

واستطرد: "ليس لدي مشاكل في المعاناة. بالنسبة لي تعد المعاناة مثل الإفطار. لكن الكثير من الناس لا يفهمون المعاناة لأن الجيل الجديد وفي وجود كل هذه المنصات، عليهم فعل القليل للحصول على رصيد لدى الجمهور".

واسترسل: "في الجيل القديم كان عليك أن تفعل الكثير لتحصل على القليل. أنا فخور جدًا بأنني جئت من الجيل القديم".

واقعة أزبيليكويتا

وعلق إبراهيموفيتش على الخطأ المثير للجدل الذي ارتكبه ضد سيزار أزبيليكويتا، مدافع تشيلسي وإسبانيا، خلال التصفيات المؤهلة إلى كأس العالم.

وكان إبرا اعتدى بكتفه على أزبيليكويتا خلال ركلة ركنية للسويد، وحصل على بطاقة صفراء ستجبره على الغياب عن أول مباراة في الملحق الأوروبي.

واحتج اللاعبون ووسائل الإعلام الإسبانية لأن خطأ إبراهيموفيتش كان يستحق مراجعة تقنية الفيديو والحصول على بطاقة حمراء من وجهة نظرهم.

وقال إبراهيموفيتش: "لقد فعلت ذلك متعمدًا، لا أخجل من قول ذلك، لأنه فعل شيئًا غبيًا لزميلي في المنتخب. لقد كان تصرفًا غبيًا لكنني سأستمر في فعل ذلك لأجعله يفهم بأنه لا يجب أن تفعل ذلك".

وأضاف: "ليس لديك الشجاعة لتفعل هذا الأمر ضدي. لكنني سأريك ما سيحدث إذا فعلت ذلك بي، ولهذا السبب قمت بهذا الفعل".

وتابع: "لم يكن ذلك شيئًا جيدًا مني، لكنني سأفعل ذلك مجددًا. هذا أنا. لا أخجل من قول ذلك".

وواصل: "الأمر لا يتعلق بالغياب عن المباريات الفاصلة لحصد التأهل إلى كأس العالم، لكنه يتعلق الأمر بجعل اللاعب يفهم ألا ينزعج من شخص مستلقي على الأرض".

واختتم: "أنت لا تهاجم كلبًا لا ينبح. هاجم الشخص القادر على فعل شيء ما. من السهل جدًا اختيار زملائي في الفريق الذين يبلغون من العمر 20 عامًا، كما أنهم رجال لطاف للغاية. آمل أن يفهم ذلك الآن".