الأربعاء 28-02-2024
ملاعب

6 ظواهر تلخص موسم البريميرليج

albums_matches_2721018_2023-05-28-10660563_epa


ملاعب - أسدل الستار على منافسات الدوري الإنجليزي لموسم (2022- 2023)، والذي شهد صراعًا كبيرًا على التتويج باللقب والتأهل للمسابقات الأوروبية وتفادي الهبوط.

اضافة اعلان
وكانت الأرقام الغريبة حاضرة هذا الموسم بحسب ما استعرض موقع " بي بي سي" في حصاده للموسم في السطور التالية:

إقالة المدربين

شهد هذا الموسم عددا غير مسبوق من التغييرات حيث وصل إلى 14 تغييرًا، وأقال كل من تشيلسي وليدز وساوثهامبتون اثنين من المدربين.

وباحتساب المدربين المؤقتين، سيصل عدد التغييرات في المدربين هذا الموسم إلى 39 مدربًا، ويعد جراهام بوتر المدرب الوحيد الذي رحل عن فريقين، وتحديدا عن برايتون وبعده تشيلسي، وهناك 9 أندية فقط لم تغير مدربيها هذا الموسم.

فوضى تشيلسي

سيبقى موسم تشيلسي في الذاكرة طويلًا ولكن ليس لأسباب جيدة، حيث أنهى البلوز في النصف السفلي من جدول الترتيب ( المركز12) للمرة الأولى منذ موسم (1995- 1996).

ومنذ تولي تود بويلي ملكية النادي بنهاية الموسم الماضي، أنفق تشيلسي 583 مليون إسترليني على اللاعبين، وتعاقد مع 4 مدربين مختلفين، وأنفق 300 مليون إسترليني في شهر يناير/كانون الثاني الماضي و270 مليون إسترليني في الصيف، وهما 2 من أكبر 3 أسواق انتقالات على الإطلاق.

وبالنظر إلى صفقات تشيلسي أوباميانج وبادياشيل ومودريك ومادويكي تشوكويميكا وفوفانا البالغ قيمتهم 168 مليون إسترليني، فقد فشلوا في خوض 1000 دقيقة رفقة البلوز هذا الموسم.

 

خطة نوتنجهام فورست

اهتم نوتنجهام فورست بالعدد فقط في الصفقات بالتعاقد مع 29 لاعبًا على مدار الموسم، بعد رحيل عدد كبير من قائمة الفريق التي صعدت من التشامبيونشيب، كما تعاقد أيضًا مع لاعبين في صفقات انتقال حر في شهري سبتمبر/أيلول وفبراير/شباط الماضيين.

ومع ذلك لم تتم إقالة المدرب ستيف كوبر، على الرغم من تذيل الفريق الترتيب بعد 8 جولات، ولكنه وقع على عقد جديد، ونجح في تفادي الهبوط في نهاية المطاف.

صراع الهبوط

شهد هذا الموسم صراعًا مفتوحًا لتفادي الهبوط، ففي يوم 31 مارس/أذار الماضي، كان الفارق بين الأندية في المراكز الـ9 الأخيرة 4 نقاط فقط، بتواجد كريستال بالاس في المركز الـ12 برصيد 27 نقطة وتذيل ساوثهامبتون الترتيب برصيد 23 نقطة.

وكان ذلك هو الموسم الأول منذ (2017- 2018) الذي لا يضمن أي فريق الهبوط بعد مرور 35 جولة.

 

صعوبات الفار

قضت لجنة الحكام وقتًا أكبر من المتوقع للاعتذار على أخطاء تقنية الفار، ففي شهر فبراير/شباط الماضي تقدمت باعتذار لآرسنال وبرايتون في مباراتين مختلفتين، بسبب عدم رسم التقنية لخط التسلل في مواجهة، وفي مباراة أخرى رسمت الخطوط على نفس اللاعب.

وفي شهر سبتمبر/أيلول الماضي اعترفت بإلغاء هدف لكل من نيوكاسل ووست هام أمام كريستال بالاس وتشيلسي بصورة خاطئة.

وبعد 30 جولة تدخلت تقنية الفار بصورة خاطئة في 10 قرارات، وغابت عن التدخل في 19 لقطة.

سباق التتويج

ظن الكثيرون بأن آرسنال بات قريبًا من التتويج بلقب الدوري للمرة الأولى منذ موسم (2003- 2004)، بتفوقه على مانشستر سيتي بـ8 نقاط بالوصول إلى شهر أبريل/نيسان الماضي.

وقضى آرسنال 248 يومًا في الصدارة، وهو الرقم الأكبر لأي ناد دون التتويج باللقب في تاريخ الدوري الإنجليزي، ومع ذلك حسم السيتي اللقب قبل 3 جولات من النهاية.