الإثنين 26-07-2021
ملاعب

3 صفقات يحتاجها جوارديولا من أجل مواصلة السيطرة

pep-guardiola

ملاعب - وكالات 

أنهى مانشستر سيتي موسمه الماضي بشكل جيد ، صحيح أنه خسر نهائي دوري أبطال أوروبا أمام تشيلسي بهدف دون رد ، لكنه في المقابل فاز بلقب الدوري الإنجليزي بفارق كبير من النقاط .

اضافة اعلان
 

وحقق لقب كأس الرابطة ، وقدم مباريات مميزة في الشامبيونزليج أمام دورتموند وباريس سان جيرمان ذهاباً وإياباً ، لذلك فإن الفريق الحالي يحتاج إلى بعض التدعيمات البسيطة ، خاصة مع تأكد استمرار بيب جوارديولا في منصبه كمدير فني للنادي .

 

ميركاتو بسيط 


يضم فريق مانشستر سيتي الحالي مجموعة مميزة جداً من اللاعبين ، لذلك فإنه يمكنه بسهولة بيع بعض الأسماء التي لا تشارك بانتظام ، مثل البرازيلي جابرييل جيسوس وحتى البرتغالي برناردو سيلفا ، ويمكن أيضاً لرحيم ستيرلينج أن يرحل بسهولة ، مما يجعل الفريق قادراً على إبرام صفقات جديدة ، دون التأثر بجائحة كورونا أو قواعد اللعب المالي النظيف .


لاعب مثل جابرييل جيسوس تبلغ قيمته السوقية نحو 60 مليون يورو ، ومع سنه الصغير ، فإنه يستطيع اللعب في أي نادي آخر ، مع وجود اهتمام من جانب يوفنتوس بضمه ، برناردو سيلفا أيضاً تبلغ قيمته السوقية نحو 70 مليون يورو ، مما يجعله خياراً مميزاً أمام أي فريق ، وبالتالي فإن إدارة مانشستر سيتي تستطيع بسهولة الحصول على أكثر من 120 مليون يورو ، إذا قررت فقط بيع هذا الثنائي خلال الصيف القادم ، ويمكن أن يصل الرقم إلى 150 مليون يورو على الأقل ، في حال الإبقاء على برناردو وبيع رحيم ستيرلينج على سبيل المثال .

نتيجة لذلك فإن الفريق يستطيع بسهولة ضم أي مهاجم يريده ، خاصة أن الأسعار لن تزيد أبداً عن 120 إلى 150 مليون يورو بالنسبة لمهاجم مثل هالاند أو هاري كين ، وربما أقل كثيراً لمهاجم مثل روميلو لوكاكو ، والأمثلة كثيرة ، ويستطيع السيتي أيضاً بيع أحد مدافعيه مثل إيمريك لابورت أو ناثان أكي ، وتوفير ما يقارب من 40 إلى 50 مليون يورو، للاستفادة من هذا الرقم في ضم لاعب وسط جديد .

 

 الوسط والمهاجم


لا يحتاج السيتي لضم أي حارس جديد ، وحتى على مستوى الدفاع فإن الفريق يضم روبين دياس وستونز ، زينشينكو ، والكر ، وكانسيلو ، لكن مع رحيل فرناندينيو المتوقع ، فإن النادي في حاجة إلى لاعب إضافي في منطقة الوسط وفي حال بقاء البرازيلي لموسم آخر ، فإن النادي وقتها قد يلجأ لضم ظهير أيسر جديد ، مع إمكانية رحيل الفرنسي بنجامين ميندي .

 

كل شيء يتوقف على بقاء أو رحيل فرناندينيو ، من أجل ضم لاعب ارتكاز مثل الإيطالي مانويل لوكاتيلي ، أو ظهير أيسر مميز مثل نونو مينديز ، مدافع فريق سبورتنج البرتغالي ، لذلك تعتبر هذه المراكز أولوية بالنسبة لفريق جوارديولا ، من أجل تحسين منطقة الدفاع والوسط على طول الخط ، مع بيع عقود ناثان أكي أو لابورت، بالإضافة إلى ميندي .


ومن الدفاع والوسط إلى الهجوم ، إنه المكان الذي يحتاجه السيتي بشدة ، خاصة بعد رحيل كون أجويرو ، وعدم اقتناع جوارديولا بجيسوس بشكل كامل ، لذلك فإن السيتي يستطيع ضم مهاجم صريح ، خاصة في حال بيع خيسوس وبرناردو أو رحيم ستيرلينج ، خاصة مع مشاركة الأخير باستمرار خلال الموسم الماضي ، وتراجع مستواه بشكل مخيف كما حدث في نهائي الأبطال .

 

 أفضل مهاجم ممكن


يعتقد الكثيرون أن النرويجي إيرلينج هالاند هو المهاجم المنتظر بالنسبة للسيتي ، لكن يبدو الأمر صعباً ، لأن بروسيا دورتموند لا يريد البيع ، ولأن مينو رايولا ، وكيل أعمال اللاعب ، يملك علاقة سيئة مع بيب جوارديولا ، بالإضافة إلى أن هالاند مهاجم صريح بنسبة 100 % ، كل وظيفته تسجيل الأهداف ، مما يجعله بعيد بعض الشيء عن “البروفايل” الذي يريده مدرب السيتي ، بتفضيله المهاجم المتحرك الذي يجيد اللعب على الأطراف ، أو العودة إلى المنتصف من أجل الحيازة والبناء والتمرير والصناعة .


هناك أكثر من خيار جاهز في السوق ، روميلو لوكاكو على سبيل المثال تطور مستواه بوضوح مع إنتر ميلان ، ويستطيع بسهولة لعب الدور التكتيكي الذي يريده جوارديولا ، كمهاجم غير ثابت بالعمق ، ورأس حربة متحرك يميل إلى الأطراف ، ويبادل مراكزه مع لاعبي الأجنحة ، بالإضافة إلى تميزه في أداء الشق الدفاعي ، والقيام بواجبات الضغط على دفاع الخصم دون توقف .


أما الخيار الآخر فهو هاري كين ، مهاجم توتنهام ، الذي يضغط بقوة من أجل الرحيل عن فريقه ، ومن المتوقع أن يقدم طلب رسمي بذلك بعد بطولة يورو 2020، ويبدو هذا اللاعب هو الأقرب للسيتي ، لأنه هداف الدوري الإنجليزي، ولأن جوارديولا معجب به بوضوح، وفي نفس الوقت لا يسجل الأهداف فقط بل يصنعها أيضاً ، من خلال عودته إلى المنتصف والشراكة مع لاعبي الوسط في الاستحواذ، بالإضافة إلى مجهوده الكبير من دون الكرة في الثنائيات وألعاب الهواء.


وحتى مع مبالغة توتنهام في سعره، يملك السيتي مفتاحاً لتسهيل الصفقة، وهو البرازيلي جيسوس الذي يمكنه الانتقال إلى الفريق اللندني ، من أجل تقليل المقابل المالي المدفوع في كين ، ليكون هذا اللاعب هو الخيار الرئيسي للسيتي هذا الصيف ، وبعده لاعب ارتكاز مثل لوكاتيلي في حال رحيل فرناندينيو ، وبالتأكيد ظهير أيسر شاب مثل مينديز مع اقتراب نهاية مشوار ميندي مع بطل البريمرليج .