السبت 23-10-2021
ملاعب

الأهلي و6 عمليات تجميل

664

ملاعب - وكالات 

 

 عمل مسئولو النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، بشكل قوي للغاية خلال فترة الانتقالات الصيفية التي انتهت في السابع من الشهر الجاري، على تقوية تشكيلة الجنوب أفريقي بيتسو موسيماني، بأفضل العناصر الممكنة للسيطرة على جميع الألقاب بموسم 2021-2022، عقب خسارة لقب الدوري ثم السوبر في الشهرين الأخيرين.

اضافة اعلان
 

وأبرم النادي الأهلي، صفقة سهلة من النجوم بضم كريم فؤاد مقابل 15 مليون جنيه بفضل رغبة اللاعب في اللعب لمصلحة الشياطين الحمر، الذي يجيد اللعب في الجبهة اليمنى كظهير أيمن وجناح وكذلك اليسرى وهو خيار قوي لبيتسو موسيماني من أجل حل أزمة الجبهة اليمنى وسوف يمنح الفريق حلول كثيرة ومنافسة مع الثنائي محمد هاني وأكرم توفيق، عقب رحيل أحمد رمضان بيكهام إلى سموحة على سبيل الإعارة.

 

بيرسي تاو- لاعب الأهلي الجديد

وأيضا عودة الثنائي عمار حمدي وأحمد عبد القادر من إعارتهما للاتحاد سموحة، ستكون قوية للأهلي خلال الموسم المقبل، لأنه الأول يجيد اللعب في الجبهة اليمنى وكذلك مركزي رقم 6 و8 في خط الوسط، بينما الثاني سيعوض رحيل ناصر ماهر إلى فيوتشر وسيكون البديل الأول لمحمد مجدي أفشة في مركز 10 بجانب إجادته أيضا اللعب في مركز عمرو السولية.

 

ونجح مسئولو النادي الأهلي في ضم الموزمبيقي لويس ميكيسوني من سيمبا التنزاني مقاب مليون دولار، وهو لاعب مميز يجيد اللعب في أغلب مراكز تحت المهاجم سواء جناح أيمن وأيسر وصانع ألعاب ويمتاز بتسديداته القوية أيضا وهو كان مطلبا ضروريا من بيتسو موسيماني لتقوية هجوم الفريق.


ثم خطف النادي الأهلي صفقة قوية من برايتون الإنجليزي بقدوم الجنوب أفريقي بيرسي تاو بصفقة قدرت بحوالي مليون ونصف المليون دولار لتقوية الجناح الأيسر بناء أيضا على طلب وإلحاح شديد من قبل بيتسو موسيماني.

 

لويس ميكيسوني- لاعب الأهلي الجديد

وبعد بيرسي تاو كريم فؤاد ولويس ميكيسوني، قرر مسئولو النادي الأهلي تدعيم الهجوم بضم حسام حسن، من أجل منافسة محمد شريف، هداف الدوري المصري وتعويض رحيل مروان محسن مجانا وإعارة أليو بادجي وأحمد ياسر ريان.

وستكون هناك منافسة قوية خلال الموسم الجديد في خط هجوم النادي الأهلي والجناحين الأيمن والأيسر بين صلاح محسن وطاهر محمد طاهر وحسين الشحات ووليد سليمان ومحمود كهربا، الحرس القديم والجدد لويس ميكيسوني وبيرسي تاو وكريم فؤاد.

ورفض بيتسو موسيماني، مدرب النادي الأهلي تدعيم حراسة المرمى في الفريق بسبب وجود محمد الشناوي وعلي لطفي ومصطفى شوبير وحمزة علاء، رغم توصية لجنة التخطيط بضم حارس ينافس الشناوي ويزيد من المنافسة في الفريق.

ولقد تخلص النادي الأهلي هذا الصيف من الحمل الزائد برحيل ناصر ماهر بشكل نهائي وإعارة الرباعي سعد سمير وأحمد رمضان بيكهام ومحمد عبد المنعم ووالتر بواليا والاستغناء عن خدمات مروان محسن وعدم عودة الثنائي أليو بادجي وأحمد ياسر ريان بعد انتهاء إعارتهما، بجانب وضع النيجيري جونيور أجايي على قائمة الانتظار بعد اللاعب الرحيل بشكل ودي وتمسك بالحصول على باقي عقده بالكامل الذي ينتهي في يونيو 2022، بناء على قرارات بين لجنة التخطيط والإدارة وبيتسو موسيماني.

وخلال الميركاتو الصيفي رفض مسئولو النادي الأهلي التفريط في خدمات أليو ديانج لجالاتا سراي التركي بأقل من 8 ملايين يورو بعد توقف عرض الفريق التركي عند 6 ملايين واستمر المالي مع الفريق بسبب قناعة الإدارة بجودته العالية وبيعه بسعر أفضل في نهاية الموسم المقبل أو الميركاتو الشتوي.

وتأمل إدارة النادي الأهلي في الحفاظ على لقب دوري أبطال أفريقيا للموسم الثالث على التوالي واستعادة لقب الدوري المصري وتحقيق الثلاثية الممكنة بالموسم الجديد، في ظل التدعيمات القوية هذا الصيف وتلبية جميع طلبات المدرب بيتسو موسيماني الذي لن يكون له حجة من أجل تحقيق ذلك.