الأربعاء 08-02-2023

كيف اكتسب رينار ثقة الشارع السعودي؟

a3_14


ملاعب - وكالات

 

يبدو أن الفرنسي هيرفي رينار، المدير الفني للمنتخب السعودي، نجح في اكتساب ثقة الشارع السعودي وبقوة، خاصة بعد المستوى المذهل الذي ظهر به “الأخضر” خلال تصفيات كأس العالم وعدم السقوط في فخ الخسارة.

اضافة اعلان
 

المدرب الفرنسي المخضرم، لم يتذوق طعم الخسارة مع السعودية في أي مباراة رسمية منذ توليه المهمة الفنية في يوليو 2019.


فضلاً عن ذلك، فإنه تمكن من قيادة الأخضر لعدم الخسارة في التصفيات المونديالية الأولية والنهائية، حيث أنه نجح  في تحقيق الفوز رقم 16 في 24 مباراة خاضها مع الأخضر، متخطيًا البرازيلي أنجوس، الذي كان يتساوى معه في عدد الانتصارات، وذلك بعدما أسقط فيتنام بهدف دون رد، الثلاثاء الماضي.

 

وتمكن من معادلة عدد انتصارات البرتغالي فينجادا الذي فاز معه المنتخب بآخر تتويج قاري بلقب كأس أمم آسيا عام 1996.

وأصبح رينار على بعد انتصار وحيد، ليصبح أكثر مدرب أجنبي تحقيقًا للانتصارات مع المنتخب السعودي، ليتساوى مع  الهولندي فاندرليم صاحب الـ17 انتصار.

 

بخلاف كل هذا، فإن مدرب المغرب السابق، تمكن من رسم معالم المنتخب السعودي بشكل واضح، واستقر على قوام أساسي لا غنى عنه، بجانب إدخال وإشراك بعض اللاعبين الجدد بهدف الانسجام وهو ما نجح به وذلك بعدما نجح فراس البريكان في الظهور بشكل أكثر من رائع.

إضافة إلى ذلك، فإنه يعتمد بقوة على بعض الأسماء أصحاب الخبرات مثل فهد المولد وسلمان الفرج وسالم الدوسري وعبدالله مادو وياسر الشهراني ومحمد كنو وعلي البليهي، حيث أنه يرغب في بناء جيل جديد مدعوم بالخبرات بجانب الشباب مثل سعود عبدالحميد وعبدالإله العمري والبريكان وحسان تمبكتي وعبدالرحمن غريم وخالد الغنام وغيرهم من الأسماء القوية.

الفترة الأولى كان يتعرض رينار لانتقادات قوية رغم تحقيق الانتصارات، لكنه مؤخرًا حصل على ثقة الجميع في السعودية، وأصبح قطعة لا تمس نظرًا للمستوى المبهر الذي قدمه مؤخرًا.. فهل ينجح في مواصلة هذه السلسة التاريخية بعدم الخسارة في التصفيات المونديالية.