الأحد 25-02-2024
ملاعب

غرس العلم واستفزاز الكبار.. أوراق سوداء في صحيفة أخطاء البليهي

240754


ملاعب -أسدل الستار السبت، على منافسات الجولة 15 من دوري روشن السعودي للمحترفين، والتي شهدت حسم الهلال لديربي الرياض بانتصار عريض على غريمه النصر (3-0)، ليتربع الزعيم على القمة.


وشهد الديربي الكثير من الجدل التحكيمي وجوانب كبيرة من الصراع، إلا أن علي البليهي مدافع الهلال، حافظ على مكانته باعتباره أحد أكثر لاعبي الدوري السعودي إثارة للجدل ورفض أن يمر الديربي دون أن يترك بصمة بارزة.

البليهي حاول استفزاز البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم النصر، بعد هدف الهلال الأول، ثم توجه إلى جماهير العالمي واستمر في استفزازهم، ليتعرض بعدها للطرد من قبل حكم المباراة. 

اضافة اعلان
 

تباينت آراء الوسط الرياضي السعودي، حول تصرفات البليهي، التي تصدرت عناوين الصحف المحلية والعالمية.

وقال محمد الشيخ مدير الإعلام السابق في الاتحاد السعودي عبر حسابه على منصة "X" (تويتر سابقا): "من يعتقد أن دورينا حتى يكون عالميا لابد ألا تحدث فيه مناوشات كما حدث بين البليهي ورنالدو، فهو إما واهم أو يمارس تنظيرًا سخيفًا". 

وتابع: "كل الدوريات الكبرى يحدث فيها مثل ذلك وأعظم، وقد اشتبك رونالدو تحديدًا مع لاعبين في كل دوري لعب فيه وتعرض للطرد مثله مثل غيره من اللاعبين".

على الجانب الآخر، قال الإعلامي والمستشار القانوني محمد الدويش: "مجّدوه وفق ما تعتقدون، دافعوا عنه كما تقتنعون، لكن تصرفات اللاعب علي البليهي، ضد اللاعبين والجمهور غير لائقة به‏ ولا بفريق الهلال ولا بمنافسة عالمية، المنافسة روح بطل وليست ريحة بصل".

غرس العلم 

لم يكن تصرف البليهي في مباراة الديربي هو الأول من نوعه، لأن تاريخه حافل بالكثير من المشاهد المثيرة للجدل.

في الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال آسيا 2021، والتي جمهت الهلال بالنصر، ظهر البليهي بعد انتصار الهلال وقام بغرس علم فريقه في وسط ملعب النصر، وعلق بعد ذلك على الصورة التي تم تدوالها بشكل واسع: "الأرض أرضي، الزمان زماني.. بليهي بارك". 

وتكرر نفس المشهد، لكن على الجهة المقابلة عندما فاز النصر على الهلال بنهائي  البطولة العربية للأندية، وسيطر الغضب على البليهي، بعد خسارة فريقه اللقب، ليشتبك مع النجم البرازيلي أندرسون تاليسكا بالأيادي، في واقعة أخرى بسبب العلم.

وحمل تاليسكا علم نادي النصر وذهب به إلى منتصف ملعب المباراة "الحوية"، في محاولة لغرس العلم، إلا أن هذه الخطوة أثارت احتقان البليهي، الذي وقف في منتصف الملعب ومنع تاليسكا من فعل هذا الأمر، ليدخل الثنائي في اشتباك بالأيدي، انتهى بتدخل لاعبي الفريقين لفض المشاجرة.

استفزاز عالمي

 

ولم يكتف البليهي من استفزاز الخصوم على الصعيد المحلي، حيث شهدت نهائيات كأس العالم الأخيرة التي أقيمت بقطر، استفزاز البليهي للنجم ليونيل ميسي، قائد راقصي التانجو، في المباراة التي جمعت الفريقين وخسرتها الأرجنتين (1-2). 

وكرر البليهي الأمر ذاته، عندما واجه الأحضر منتخب بولندا في مباراته الثانية بدور المجموعات، إذ حاول البليهي استفزاز نجم المنتخب البولندي روبرت ليفاندوفسكي. 

تصريحات نارية

وعلى غرار مايفعله البليهي في أرضية الميدان، يستخدم نجم الهلال اسلوبه الخاص من خلال تصريحاته النارية التي دائما ما تشحن جماهير الفرق المنافسة. 

وصرح البليهي في الموسم الماضي قبل مواجهة الاتحاد، بأنه هو من سيحدد من يتوج بلقب الدوري، على الرغم من أن فريقه لم يكن منافسا على اللقب. 

كما شن البليهي هجوما لاذعا على نادي الفيحاء، خلال الجولة الثانية من منافسات الدوري، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي، وقال: "هذا أمر غير مقبول لقد جعلوا المبارة مملة، إنهم يدافعون ب10 لاعبين ويتعمدون إضاعة الوقت".