الأربعاء 28-07-2021
ملاعب

لقطات لا تنسى سرقت الأضواء في يورو 2020

3870966-2021-07-11T221639Z_2010046096_UP1EH7B1PVPWG_RTRMADP_3_SOCCER-EURO-ITA-ENG-REPORT

ملاعب - وكالات 

بعد فوز إيطاليا بلقب كأس الأمم الأوروبية على حساب إنجلترا ، أُسدل الستار على بطولة يورو 2020 ، التي شهدت العديد من اللحظات التي لا تنسى .

اضافة اعلان
 

وفيما يلي ، نستعرض أهم اللقطات في يورو 2020 .. 

 

انطلاق بعد عام من التأجيل .. 

في تمام التاسعة من مساء 11 يونيو/حزيران ، أطلق الحكم داني ماكيلي صافرة البداية معلنا انطلاق كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020) ، بعد عام من التأجيل بسبب جائحة كورونا .

وعلى الملعب الأولمبي في روما ، قصت إيطاليا وتركيا شريط افتتاح مباريات البطولة ، التي أقيمت للمرة الأولى في 11 مقرا مختلفا .

وافتتح التركي ميريح ديميرال أهداف البطولة ، عندما سجل بالخطأ هدفا في مرماه، ليفوز منتخب "الأزوري" في مستهل مسيرته بثلاثية بيضاء .

 

إريكسن يصيب الجميع بالذعر .. 

أصاب كريستيان إريكسن ، نجم منتخب الدنمارك ، الجميع بالذعر الشديد عندما سقط مغشيا عليه في أرض الملعب ، في الدقيقة 43 من مباراة بلاده الافتتاحية أمام فنلندا ، بالجولة الأولى ، بسبب أزمة قلبية .

وبفضل التدخل السريع للجهاز الطبي ، تم إنقاذ اللاعب على أرض ملعب باركين في كوبنهاجن ، ليعود بعدها بثلاثة أيام للابتسام من على سريره في المستشفى .

 

محطم الأرقام القياسية .. 

كان لا بد من تحقيق ذلك في حضور جماهيري كبير ، على ملعب بوشكاش أرينا ، الذي يحمل اسم أسطورة في كرة القدم ، والوحيد الذي كان مكتمل العدد في البطولة ، حينما نجح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في معادلة الرقم القياسي للمهاجم الإيراني ، علي دائي ، في عدد الأهداف الدولية بتسجيل 109 أهداف .

كانت البرتغال في حاجة إلى التعادل أمام فرنسا ، ونجح رونالدو في تسجيل ثنائية من ركلتي جزاء ، ليحقق هذا الرقم القياسي .

وقبلها حطم رونالدو أرقاما أخرى ، بمشاركته في خامس بطولة لليورو في مسيرته ، كما أصبح أكثر لاعب يسجل أهدافا في كأس أمم أوروبا ، ليتخطى الأسطورة الفرنسي ميشيل بلاتيني .

 

دوناروما/راشفورد-سانشو.. وركلات الترجيح .. 

كان دوناروما الورقة الرابحة في فوز إيطاليا باللقب ، بتصديه لركلتي ترجيح في النهائي أمام إنجلترا ، ليقدم الحارس الجديد لفريق باريس سان جيرمان أوراق اعتماده كحارس عملاق .

في المقابل ، أخفق كل من ماركوس راشفورد وجادون سانشو ، ليتواصل الحظ العاثر لمنتخب إنجلترا في تحقيق لقب أوروبي .

 

خيبة أمل مبابي .. 

وصل مهاجم سان جيرمان الشاب ، كيليان مبابي ، إلى البطولة باعتباره أحد الوجوه البارزة ، لكنه ودعها من الباب الخلفي بخيبة أمل كبيرة ، بعد أداء غير مقنع تحطم على صخرة الحارس السويسري يان سومر ، في ركلات الترجيح لحساب ثمن النهائي .

 

شيك يسجل أجمل أهداف البطولة .. 

سجل التشيكي باتريك شيك ، مهاجم باير ليفركوزن ، ما اعتبره كثيرون أفضل هدف في البطولة .

فبتسديدة متقنة من على بعد 50 مترا ، في مرمى الحارس الاسكتلندي ديفيد مارشال ، دخل هدف شيك كتب التاريخ .

 

إصابة سبينازولا .. 

كان لاعب روما ، ليوناردو سبينازولا ، أحد الوجوه الواعدة في يورو 2020، حتى تعرض لإصابة بالغة في ربع النهائي أمام بلجيكا ، ليغادر اللاعب الإيطالي المباراة على محفة وسط الدموع .

وأثبتت الفحوصات الطبية لاحقا إصابته بقطع في وتر أكيليس ، والتي ستبعده عن الملاعب لعدة شهور .

 

فرنسا غارقة في أزمات داخلية .. 

لم يستطع منتخب فرنسا إخفاء المشاكل الداخلية التي يعانيها ، خلال مشاركته في كأس أمم أوروبا .

وأصبح من المعتاد أن يمر الفريق بأزمات خلال البطولات الكبرى ، وخاصة بين اللاعبين ، حيث نشب خلاف كبير بين كيليان مبابي وزميله أوليفيه جيرو ، قبيل انطلاق يورو 2020 .

وعقب الخسارة في ثمن النهائي أمام سويسرا ، تم الكشف عن وقوع مشاجرة بين والدة أدريان رابيو ، وعائلات بعض اللاعبين مثل بول بوجبا ومبابي ، بعد نهاية اللقاء ، وسط اتهامات متبادلة بتسبب أي من الثنائي في هدف سويسرا الثالث ، وكذلك مبابي الذي أهدر ركلة ترجيح .