الأربعاء 05-10-2022
ملاعب

قبل مواجهة الوحدات ،، نجم الفيصلي السعودي يتحدث عن تطلعاته

Martin-Boyle-Al-Faisaly


ملاعب - بعد ثلاثة أشهر على وصوله إلى نادي الفيصلي السعودي، يأمل المهاجم الأسترالي مارتن بويل في تسجيل مشاركة تاريخية مع الفريق الذي يسجل الحضور الأول في دوري أبطال آسيا.

اضافة اعلان
 


ولد بويل في أبردين لأب أسترالي، وقضى كامل مسيرته الكروية في الدوري الأسكتلندي الممتاز، وصنع لنفسه اسماً في هيبرنيان قبل انتقاله في كانون الثاني/يناير 2021 إلى نادي الفيصلي السعودي.


كان للاعب البالغ من العمر 28 عاماً بداية واعدة في السعودية، حيث سجل ثلاث مرات في أول ثماني مباريات له في الدوري السعودي للمحترفين، مما ساعد فريقه على الصعود إلى منتصف جدول ترتيب الدوري، بعد أن كان يكافح سابقاً في معركة تفادي الهبوط. سيكون التحدي التالي أمامه هو مساعدة النادي على تسجيل نقاطه وأهدافه الأولى على الإطلاق على المستوى القاري.



وقال اللاعب في مقابلة مع الموقع الالكتروني في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: أنا سعيد فعلاً للمساهمات التي قمت بها لغاية الآن مع الفريق.

وأضاف: تسجيل وصناعة الأهداف في المباراة الأولى ساعدني على الاستقرار وأزال الضغط عني مباشرة، الفترة الانتقالية كانت مختلفة عما اعتدت عليه من قبل من خلال اختلاف الطقس ومواعيد التدريب، ولكن اللاعبين رحبوا بي وساعدوني على جعل الأمور أسهل، وأنا استمتع بفصل جديد في مسيرتي، وكذلك أيضاً من خلال اللعب مع منتخب أستراليا.

وأوضح: كنت أعرف بعض الشيء عن طبيعة اللعب هنا، حيث لدي عدد من الزملاء الذين لعبوا في الدوري السعودي من قبل، وقد أعطوني معلومات ساعدتني على التأقلم.


وكشف: الدوري السعودي والدوري الاسكتلندي متشابهين نوعاً ما من ناحية قوة المنافسة العالية، في الدوري السعودي يمكن للاعب الاحتفاظ بالكرة لوقت أطول، حيث أن الضغط مختلف هنا، وقد لاحظت وجود العديد من اللاعبين المهاريين في السعودية، والذين من الصعب الدفاع ضدهم عندما يحصلون على الكرة.

وأردف بالقول: نحن كنا في وضع سيء في الدوري عند وصولي، ولكن أعتقد أن النتائج الأخيرة كانت ممتازة، حيث ابتعدنا 4 نقاط عن خطر الهبوط، وقد غيرت النتائج وضعنا في الدوري قبل فترة التوقف الدولي، وأنا سعيد للمساهمة بذلك، لكن لا زال أمامنا خمس مباريات مهمة للغاية في الدوري، ويجب أن نكون جاهزين للتحدي.

وتابع: الآن يمكن أن نركز بشكل كامل على المنافسة في دوري أبطال آسيا، حيث نشعر أن لدينا فرصة جيدة لعمل شيء جيد.. أنا متشوق لانطلاق المنافسة حيث أن هذه بطولة كبيرة بالنسبة لي وللنادي.

وتابع: هذه البطولة تعني الكثير من خلال مشاركتنا فيها للمرة الأولى، ونأمل أن نقوم بعمل رائع ونجعل جميع مشجعي النادي يشعرون بالفخر، على صعيد طموحاتنا أنا أريد التسجيل وصناعة الأهداف ومساعدة الفريق بأكبر قدر ممكن.. مثل هذه المباريات هي ما يحلم كل طفل بخوضها.

ويلعب الفيصلي في المجموعة الخامسة التي تضم إلى جانبه كل من السد القطري والوحدات الأردني وناساف الأوزبكي.

وتحدث اللاعب عن النجوم المميزين في الدوري السعودي مثل ايفر بانيغا وسالم الدوسري واوديون ايغالو وماتيوس بيريرا وغيرهم، حيث قال: لم ألعب ضد هؤلاء النجوم بعد، ولكنهم نجوم على مستوى عالمي.

وأضاف: لا شك أن هؤلاء اللاعبون يعتبرون مصدر للخطر، وأنا متشوق للعب ضدهم في الدوري، وقد أعجبني بالتحديد سالم الدوسري، حيث يقدم الكثير في المباريات التي أتابعها، وقد لعبنا ضد بعض في مباراة السعودية وأستراليا، وكان لاعباً مميزاً ومصدر خطورة مستمرة.

وختم: سوف نشارك الآن في بطولة كبيرة ذات مستوى عالمي، وسوف نلعب ضد أسماء كبيرة، ونحن متشوقون لخوض التحدي ومواجهة هذه الأسماء.

 

المصدر : الموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي