الخميس 30-05-2024
ملاعب

مدرب الفيصلي : لم نحسم التأهل بعد

178930499_3455249851241257_3905899108335600653_n


ملاعب - شدد حسام السيد مدرب نادي الفيصلي الأردني على أن فريقه لم يحسم بعد بطاقة التأهل لقبل نهائي منطقة الغرب، رغم فوزه على تشرين السوري 1-0 يوم الاثنين على ستاد عمان في عمان، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة في كأس الاتحاد الآسيوي 2021.

اضافة اعلان
 


وسيطر التعادل السلبي على نتيجة المباراة حتى الدقيقة 83 عندما خطف البديل يوسف أبو جلبوش هدف الفوز الثمين لصالح النادي الفيصلي.

 


وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الاثنين أيضاً فوز الكويت الكويتي على مركز شباب الأمعري الفسلطيني 4-1 على نفس الملعب.

 


وحافظ الفيصلي على صدارة ترتيب المجموعة برصيد 6 نقاط من مباراتين مقابل 4 نقاط للكويت ونقطة لتشرين، في حين بقي رصيد مركز الأمعري خالياً من النقاط.

 


وقال السيد في المؤتمر الصحفي بعد نهاية المباراة: أشكر اللاعبين على الأداء المميز الذي قدموه، حيث كان مستوانا جيداً وسيطرنا على المجريات وصنعنا عدة فرص، وربما لو سجلنا من ضربة الجزاء لتغير مسار مجريات المباراة وباتت الأمور أسهل علينا في الشوط الثاني، هذا الفوز جعلنا نقترب أكثر من التأهل للدور الثاني.

 


وكشف: نحن درسنا نقاط القوة والضعف لدى فريق تشرين، وقد استفدنا منها خلال المباراة، وهذا ظهر من خلال عدم حصول على تشرين على أي فرص على مرمانا طوال المباراة، وقد كنا أفضل بكل شيء في الملعب.

 

 


وأضاف: جدول المباريات صعب على كل الفرق، ونحن نحاول بين المباريات أن نعمل على تصحيح الأخطاء، ونركز أيضاً على استشفاء اللاعبين، واليوم حافظ فريقنا على ذات مستوى الأداء حتى النهاية، ولم يتراجع مستوى الأداء لدينا.

 


وأوضح: مشكلتنا لا زالت في عدم استغلال الفرص، وهو أمر سوف نواصل العمل على معالجته.. نحن لم نتأهل حتى الآن، وهذا أمر أكدته للاعبين بعد المباراة، وسوف نلعب المباراة الأخيرة من أجل تحقيق الفوز.

 

في المقابل قال ماهر بحري مدرب تشرين: أنا برأيي الشخصي التعادل كان النتيجة العادلة للمباراة، حيث لم نستحق أن نخسر في مباراة اليوم.

 


وأردف بالقول: مباراة اليوم كانت تكتيكية، والفيصلي فريق جيد ويلعب على أرضه، ولهذا اعتمدنا على محاولة شن الهجمات المرتدة، ولم يحالفنا التوفيق في الاستفادة منها.

 


وتابع: أنا كان عندي معلومات عن الفيصلي، وأنا أدرك أنه فريق يمتلك تاريخ كبيرة في البطولة وهذا ما فرض علينا أن نلعب بحذر.

 


وتقام الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة يوم الخميس، حيث يلتقي الفيصلي مع الكويت، وتشرين مع مركز بلاطة.

 


وكانت الجولة الأولى شهدت يوم الجمعة فوز الفيصلي على مركز الأمعري 2-0، وتعادل تشرين مع الكويت 3-3.

 


ويتأهل إلى قبل نهائي منطقة غرب آسيا صاحب المركز الأول في المجموعات الثلاث، إلى جانب أفضل فريق يحصل على المركز الثاني.