السبت 23-10-2021
ملاعب

شباب ريال مدريد في مهمة محفوفة بالمخاطر

real-madrid

ملاعب - وكالات 

 

ربما تكون الظروف حرمت ريال مدريد من التعاقد مع كيليان مبابي، لكن لاعبيه الشبان أظهروا للمدرب كارلو أنشيلوتي في بداية الموسم قدرتهم على تعويض أي جوانب قصور.

وسجل المهاجم البرازيلي فينيسيوس جونيور (21 عاما) أربعة أهداف في أربع مباريات بالدوري الإسباني، بينما أحرز مواطنه رودريغو البالغ عمره 20 عاما هدف الفوز في انتصار ريال الصعب بدوري الأبطال على إنتر ميلان يوم الأربعاء، بعد عمل رائع من الوافد الجديد إدواردو كامافينجا (18 عاما).

ويستعد الثلاثة بقوة للعب أساسيا يوم الأحد في الدوري في مباراة محفوفة بالمخاطر أمام فالنسيا الذي لم يخسر حتى الآن، حيث سيواجه ريال أصعب اختبار في أجواء عدائية أمام جماهير متحمسة للفريق المنافس، الذي أنعش حظوظه تحت قيادة المدرب الجديد خوسيه بوردالاس.

اضافة اعلان
 

وقال أنشيلوتي ”لدينا مجموعة رائعة من اللاعبين الشبان الذين يملكون قدرات كبيرة.

”نحتاج أيضا إلى التوازن بالاعتماد على اللاعبين أصحاب الخبرة وهو أمر مهم وطبيعي للتشكيلة، لكننا نملك بالفعل مجموعة من اللاعبين الشبان الممتازين الذين ينتظرهم مستقبل مشرق“.

وسيفتقد أنشيلوتي الرباعي المصاب توني كروس ومارسيلو وغاريث بيل وداني سيبايوس أمام فالنسيا الذي يتقاسم معه صدارة الدوري بعشر نقاط لكل منهما. وسجل فالنسيا سبعة أهداف في آخر مباراتين.

أتلتيكو مدريد

ويحل أتلتيكو مدريد حامل اللقب، الذي يملك أيضا عشر نقاط، ضيفا على أتليتيك بيلباو يوم السبت.

 

ويعاني فريق المدرب دييغو سيميوني من هز الشباك هذا الموسم ويأمل المدرب الأرجنتيني في وقوف المهاجم العائد أنطوان غريزمان على قدميه سريعا مرة أخرى.

وتنتهي هذه الجولة بمواجهة بين برشلونة المبتلى بالإصابات وضيفه غرناطة يوم الاثنين.

وسيفتقد الفريق الكتالوني، الذي لا يزال يترنح بعد الخسارة 3-صفر أمام بايرن ميونخ في دوري الأبطال، عثمان ديمبلي ومارتن بريثويت وبيدري وجوردي ألبا وسيرجيو أغويرو وأنسو فاتي في هذه المباراة.