السبت 02-07-2022
ملاعب

مدرب مانشستر يونايتد الجديد يكشف عن موقفه من رونالدو

628bc10e4c59b70ca43b578f


ملاعب - وكالات 

صرح الهولندي إيريك تين هاج، المدير الفني الجديد لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي لكرة القدم، اليوم الاثنين، بأن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هو جزء من مشروع النادي.

وقال تين هاج، أثناء المؤتمر الصحفي الخاص بتقديمه مدربا جديد لمانشتسر يونايتد، ردا على سؤال عما إذا كان متحمسا للعمل مع رونالدو: "بالطبع. رونالودو جزء من المشروع، وأنتظر منه الكثير من الأهداف"، موضحا أنه سيراجع خططه مع اللاعب البرتغالي الدولي قريبا.

وأكد المدرب الهولندي: "تحدثت أولا مع رونالدو قبل أن أتحدث معكم".

أما عن قائد الفريق هاري ماغواير، الذي قدم موسما كارثيا، وشارة القيادة، فقال: "يجب أن أكرر، الموسم المقبل سيكون مختلفا، قدم عملا جيدا وهو لاعب رائع وساهم في الكثير مع مانشستر يونايتد".

اضافة اعلان
 

 

واستهل المدرب الهولندي المؤتمر الصحفي، قائلا: "اليوم أنا سعيد بمقابلتكم، أشعر بالإثارة للتواجد هنا، كان الاستقبال حارا في النادي، وأتطلع للعمل معكم جميعا هذا منزلي، وأريد تحقيق النجاحات".
وأضاف مدرب فريق أياكس أمستردام السابق: "أملك الثقة وشعورا جيدا من الأشخاص حولي، وكان لدي شعور جيد من المقابلات، لدينا خطة والآن وقت تنفيذها".

 

 

وعن حاجته إلى لاعبين جدد، قال: "لا أزال في عملية التحليل، أتطلع للعمل مع هؤلاء اللاعبين الذين سبق وأن حصلوا على المركز الثاني، وبالتالي الإمكانات هائلة، وإذا تطورنا وعملنا معا، فسنحقق نتائج أفضل".

وعن قدرة مانشستر يونايتد على المنافسة: "لا أفكر في ذلك حاليا، أنا أفكر أن هذا مشروع ويحتاج لوقت، نريد الفوز بكل مباراة، وسنفكر في مباراة ومن بعدها أخرى وسنرى".

وتابع: "البريميرليغ رائع، التقيت بالفعل بمدربين وأندية كبار في البريميرليج، وأعرف كيفية التعامل معه، لكن الأمر واضح، هذا هو الدوري الأكبر في العالم، وأنا أتطلع للقتال به".

أما عن أسباب قبوله تدريب مانشستر يونايتد، قال تين هاج: "هناك تاريخ مذهل ومستقبل كبير في النادي، وهذا سبب تواجدي هنا، لم أتحدث مع اللاعبين، هم يحتاجون للراحة، لكني أتطلع لذلك، ولا أستطيع انتظار البدء".

وتحدث عن مساعديه قائلا: "الثنائي حقق النجاحات وتوجا بالألقاب في مسيرتهما، وهذا سبب تواجدهما".

وسيعود مدرب إنجلترا السابق ستيف ماكلارين الى مانشستر يونايتد لتولي مهمة مساعد المدرب الجديد تين هاج، الذي استعان أيضا بمواطنه ميتشل فان در غاغ.

وسبق لماكلارين أن تولى المنصب ذاته بين عامي 1999 و2001 حين كان الفريق بقيادة المدرب الأسطوري الإسكتلندي السير أليكس فيرغوسون، الذي قاد مانشستر يونايتد الى التتويج بلقبه الأخير في الدوري الممتاز عام 2013 قبل الاعتزال، فيما كان فان در غاغ مساعدا لتين هاج في أياكس أمستردام الموسم المنصرم.

وبات إيريك تين هاج، البالغ 52 عاما، خامس مدرب دائم لمانشستر يونايتد منذ أن فاز النادي بلقب الدوري للمرة الأخيرة في موسم وداع السير فيرغوسون عام 2013.