الجمعة 07-10-2022
ملاعب

هل استغل مبابي ريال مدريد ليصبح أغلى لاعب في العالم؟

Mbappe-1


ملاعب - وكالات 

ركزت صحيفة ”ماركا“ على الفرنسي كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان وقصته مع ريال مدريد التي انتهت بتجديد عقده مؤخرا وتصريحات فلورنتينو بيريز حول تغير اللاعب وكأنه لا يعرفه.

وأكدت الصحيفة أن فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد هو من يعرف مبابي جيدا وهو من قال في برنامج ”الشرينغيتو“ إنه ليس مبابي الذي يعرفه وإن الأفضل أن يبقى مع باريس سان جيرمان.

اضافة اعلان
 

لكن هل كان مبابي صادقا في قضية حلمه باللعب لريال مدريد وأنه كان يبحث عن تحقيق حلمه؟ الجواب ربما عكس ما يعتقد الكثيرون من خلال تصرفاته وقراراته كلما دق ريال مدريد بابه.

وفي 2017 كان ريال مدريد يسعى للتعاقد مع مبابي حين كان لاعبا في موناكو لكن اللاعب، بعد نقاش رفقة عائلته، قرر الانضمام لباريس سان جيرمان.

وفي صيف 2021 قدم ريال مدريد عرضا كبيرا (200 مليون يورو) لضمه واللاعب نفسه طلب الرحيل، وتحدث عن الموضوع حين أغلق سوق الانتقالات، وبعد رفض باريس سان جيرمان بيعه.

 

ومنذ رفضه التجديد في 1 أيلول / سبتمبر بدأ ريال مدريد يغازل اللاعب وتواصل مع فلورنتينو بيريز بموافقة صديقه وزميله كريم بنزيما وموافقة جماهير سانتياغو بيرنابيو التي استقبلته بحفاوة رغم أنه كان في اللقاء المنافس رقم 1 خلال لقاءي دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا وسجل في لقاءي الذهاب والإياب لكن ريال مدريد تمكن من التأهل.

وبعد اللقاء تم تسريب العديد من عروض باريس سان جيرمان ورفضها من طرف اللاعب، وبعد أن قال نعم لريال مدريد غير موقفه في ظرف قليل بعدما حصل على ما كان يريده ماليا ورياضيا من باريس سان جيرمان.

وما كان يرغب فيه مبابي حقيقة هو أن يصبح أغلى لاعب في العالم، ومثلما حدث في 2017 رفض ريال مدريد لكن هذه المرة لم يكن القرار عائليا بل كان شخصيا ومن طرفه.

 

والحقيقة الوحيدة بحسب صحيفة ”ماركا“ أن مبابي دمر ما قال إنه حلم طفولته وفعل ذلك حين كان في متناول يده وفي مرتين، ”لقد قرر أن أفضل شيء لمستقبله أن يكون أغلى لاعب في العالم وقد حقق ذلك“.
وتساءلت الصحيفة ”هل تعني الخيانة وداعا لريال مدريد؟ وأضافت: ”لا. على الإطلاق، فكل شيء ممكن في كرة القدم، لكن لا يمكن اعتباره بطلا أبدا حيث تم استقباله كما اعتقد الجميع ليكونوا معجبين به“.
وختمت: ”مبابي محترف بأحلام صبيانية مشكوك فيها، إنه يحب أن يكون مركز الاهتمام ومن أجل ذلك يفعل كل شيء“.