السبت 25-05-2024
ملاعب

هل تتجدد الصدمة؟.. الريال يبلغ مبابي بشرط جديد واللاعب يتجاهل!

50897_1_1620232956


ملاعب - لا يزال مستقبل الفرنسي كيليان مبابي، نجم باريس سان جيرمان، يشغل الأوساط الكروية سواء في فرنسا، أو إسبانيا؛ حيث يرتبط اللاعب بالانتقال إلى ريال مدريد، الصيف المقبل.
اضافة اعلان

وارتبط مبابي بالانتقال للريال صيف 2022 قبل أن يجدد عقده مع باريس لمدة موسمين، في ضربة للفريق الملكي، ويرتبط مجددًا بالانضمام للميرينجي، صيف 2024 في صفقة انتقال مجانية.

ومن أجل تجنب ما حدث قبل عام ونصف، قال برنامج "الشيرنجيتو" الإسباني، إنَّ ريال مدريد، أبلغ ممثلي مبابي، أنَّ النادي يريد ردًا على العرض في الـ4 من يناير، سواء كان بالموافقة، أو الرفض.

لكن وبحسب البرنامج، فإنَّه "على الجانب الآخر ليس لدى اللاعب وممثليه نية للعجلة تجاه التوقيع مع الريال، وحسم الاتفاق، الشهر المقبل".

جاء ذلك رغم تأكيد "الشيرنجيتو" أنَّ مبابي لم يغير رأيه الخاص بمغادرة باريس في نهاية الموسم، والانضمام للريال.

وأشار البرنامج الإسباني، إلى أن المشكلة التي تهدد الصفقة تكمن في أن النادي الملكي يرغب في الحصول على إجابة في 4 يناير.

وأوضح أن مبابي ليس لديه أي اتفاق مغلق مع ريال مدريد، ولا توجد مفاوضات مفتوحة أيضًا الآن.

ولا تنوي إدارة ريال مدريد وضع "شيك على بياض" أمام مبابي على طاولة المفاوضات، لكن ستمنحه عقدًا بأموال لا تعرض مستقبل النادي للخطر.

ويؤكد اللاعب وممثلوه أن المال لن يكون هذه المرة أولوية أو مشكلة في الاتفاق مع ريال مدريد، حيث يعلم مبابي أنه سيتقاضى راتبًا مرتفعًا في الميرنجي.

تجديد تعاقده مع باريس

تأتي هذه التقارير، في وقت قالت فيه صحيفة "ليكيب" الفرنسية، إن هناك احتمالاً بأن يجدد مبابي عقده مع باريس

وأشارت إلى أن مستقبل مبابي مع الفريق الفرنسي، ليس مرتبطًا بمستقبل الفريق ببطولة دوري أبطال أوروبا.

ولم يحسم باريس بعد تأهله لثمن نهائي البطولة الأوروبية، بانتظار نتيجة مواجهته أمام دورتموند غدا الأربعاء في الجولة الأخيرة من دور المجموعات والتي يحتاج فيها للفوز لضمان بلوغ ثمن النهائي.

كما أشارت الصحيفة إلى أنه في حالة قبول الدولي الفرنسي، 24 عامًا، لتجديد عقده مع باريس، سيكون ذلك لفترة طويلة، وليس لعامين فقط، مثلما حدث في المرة الأخيرة.

واعتبرت "ليكيب" أن هذه قد تكون فرصة مبابي الأخيرة للانضمام للريال؛ حيث سيكون للاعب مطلق الحرية للتفاوض مع أي ناد يريد اعتبارًا من نهاية العام الجاري.