الأربعاء 21-10-2020
 

رئيس برشلونة السابق يعلق على ضرب ميسي

2917003-59934028-2560-1440
ملاعب - تعرض نادي برشلونة إلى هزيمة صادمة على يد منافسه خيتافي، بهدف نظيف، ليلة أمس السبت، في مباراة أقيمت على ملعب بالايدوس، ضمن منافسات الجولة السادسة من الدوري الإسباني.

والناديان الكاتالوني والمدريدي، خرجا من مباراتهما بالجولة الحالية، بخسارتين غير متوقعتين، قبل لقاء الكلاسيكو المرتقب بينهما،حيث سقط ريال مدريد في فخ الخسارة أمام خصمه قادش، في وقت سابق من أمس السبت، على ملعب ألفريدو دي ستيفانو، أيضًا بهدف دون رد.

واهتمت صحيفة ماركا الإسبانية، صباح اليوم الأحد، بلقطة أثارت الجدل في مباراة برشلونة ضد خيتافي، حين اعتدى الكاميروني آلان نيوم على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بالضرب.

الصحيفة أشارت إلى أن اللقطة التي حدثت في الدقيقة 39 من عمر المباراة، كانت تستحق على أقل تقدير، حصول نيوم على بطاقة صفراء، خاصة أن اللاعب نفسه، تلقى إنذارًا في نهاية الشوط الثاني، مما يعني أنه كان من الممكن أن يتم طرده من اللقاء.

ونقلت "ماركا"، تصريحات خوان لابورتا، رئيس برشلونة السابق في هذا الشأن، بقوله: "الكوع الذي تلقاه ميسي كان فضيحة، إنها بطاقة حمراء، لكنه لم يحصل على الصفراء".

وأتم: "لا بد أن الحكم كان غاضبًا حيث أن ريال مدريد خسر، لذا تعين عليه القيام بالكثير من العمل".

يشار إلى أن ريال مدريد يمتلك 10 نقاط من أصل 15 ممكنة، في صدارة جدول الترتيب، بينما لدى برشلونة 8 نقاط من 4 مباريات.