الجمعة 03-02-2023

سامي الجابر: لو عُرض علي رئاسة نادي الهلال مجددا سأوافق دون شروط

4832586-1820011059


ملاعب - وكالات

كشف سامي الجابر، نجم الكرة السعودية ونادي الهلال الأسبق، أن في حال عُرض عليه مجددا رئاسة "الزعيم" فإنه سيقبل دون شروط.

وخلال حلول سامي الجابر ضيفًا على أحد البرامج التلفزيونية، مساء السبت، تم سؤاله عن إمكانية عودته مجددًا لرئاسة نادي الهلال، ليجيب "لو عُرض عليّّ رئاسة نادي الهلال مجددًا سأوافق دون شروط".

اضافة اعلان
 

كما شدد الجابر على أنه إذا كان بيده أن يمنح جائزة الكرة الذهبية فسيقوم بمنحها إما إلى سلمان الفرج، لاعب الهلال، أو زميله في الفريق سالم الدوسري.

وأوضح الجابر أن ترشيحه الفرج والدوسري للفوز بالكرة الذهبية ليس لكونهما لاعبين في الهلال، مشددًا على أنه يود أن يمنح تلك الجائزة لكل لاعب سيتواجد في قائمة المنتخب السعودي ببطولة كأس العالم المقبلة.

 

ويعد سامي الجابر أحد أهم الأسماء في الكرة السعودية على مر تاريخها، إذ كان المهاجم الأول للهلال والمنتخب السعودي لقرابة عقدين من الزمن من نهاية الثمانينيات وحتى نهاية العقد الأول من الألفية الحالية.

وخاض الجابر مع الهلال 448 مباراة سجل فيها 178 هدفا، بينما لعب 156 لقاء دوليا سجل فيها 46 هدفا، وكان الجابر اللاعب الوحيد في تاريخ "الأخضر" السعودي الذي سجل في 3 بطولات لكأس العالم، وذلك في مرمى منتخبات المغرب 1994 وجنوب أفريقيا 1998 وتونس 2006.

وفي رحلة منتخب السعودية نحو التتويج بلقب كأس أمم آسيا 1996 للمرة الثالثة والأخيرة في تاريخه حتى الآن سجل الجابر هدفين.

وعلى صعيد الهلال، حقق الجابر مع "الزعيم" لقب دوري أبطال آسيا 2000، وبطولة أبطال الكؤوس الآسيوية في 1997 و2002، والسوبر الآسيوي في 1997، وأضاف إلى كل ذلك 5 ألقاب للدوري ومثلها لكأس ولي العهد ولقبا لكأس المؤسس و3 ألقاب للبطولات العربية.

وتولى الجابر رئاسة الهلال لمدة 5 أشهر من مايو 2018 إلى سبتمبر من العام ذاته، وفي تلك الفترة قاد النادي للفوز بلقب كأس السوبر السعودي على حساب اتحاد جدة بنتيجة 2-1.

الهلال نجح في عهد الجابر في ضم أكثر من اسم مهم في الكرة العالمية، على رأسهم المدرب البرتغالي خورخي خيسوس.

في عهد الجابر تعاقد الهلال مع الإماراتي عمر عبدالرحمن "عموري" من فريق العين الإماراتي في صفقة طالما حلمت بها جماهير الزعيم، تلك التعاقدات كان لها دور في عودة الهلال في 2019 ليصبح بطلاً لآسيا، قبل أن يسيطر في 2020 على الدوري والكأس المحليين.