الإثنين 06-12-2021
ملاعب

تحذير قانوني لنادي النصر بعد فسخ عقد حمدالله

EiOAMmhWoAIHhFm-e1600676331207

ملاعب - وكالات 

 

قررت إدارة النصر السعودي، وضع نقطة نهاية لمشوار المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله مع الفريق الأصفر، وذلك في قرار تسبب في إثارة الجدل بين النصراويين ما بين مؤيدين للقرار وآخرين رافضين له.

اضافة اعلان
 

وأعلنت إدارة النصر من خلال بيان رسمي، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، عن قرار إنهاء العلاقة التعاقدية مع المغربي حمدالله لسبب قانوني مشروع.

وذكر بيان نادي النصر: “أنهت إدارة نادي النصر العلاقة التعاقدية مع اللاعب المغربي عبدالرزاق حمدالله بسبب قانوني مشروع وبحسب لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم”.

 

وتابع البيان: “يحتفظ نادي النصر بجميع الحقوق المالية والقانونية المترتبة على ذلك أمام الجهات القضائية المختصة”.

 

 

الأمير يوضح موقف النصر القانوني بعد فسخ عقد حمدالله
قال خبير اللوائح أحمد الأمير عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، أن الحالة الوحيدة التي يحق فيها لإدارة النصر إنهاء عقد حمدالله بسبب مشروع هو وقوع سلوك تعسفي من اللاعب يحاول أن يضغط به على الإدارة لتغيير أو إنهاء عقده وذلك حسب نص المادة 14 من اللائحة الدولية.

 

 

الدويش يحذر من خطوة فسخ عقد حمدالله
من جانبه، حذر القانوني محمد الدويش من دخول النصر في متاهة الديون والقضايا والعقوبات الدولية.

وأوضح: “الأصل عدم جواز إنهاء عقد العمل الرياضي أثناء الموسم ولكن إذا صدر من اللاعب ما يجعل استمراره ضد النظام العام أو نظام النادي فإن النادي يفسخ العقد ولكنه قد يُلزم بدفع رواتب اللاعب حتى نهاية الموسم إذا لم ينتقل لنادٍ آخر”.

وتابع: “أنا مع تنظيف الفريق من المستهترين والمهرجين ولكن يجب مراعاة الإلتزامات المالية حتى لا يدخل النادي في متاهة الديون والقضايا والعقوبات، العقد المنتهي لاتجدده للمتستهر والمهرج حتى لو وقّع على بياض، العقد المستمر حاول تُنهيه بالتراضي أو انتظر لنهاية الموسم”.