السبت 02-03-2024
ملاعب

بعد رحيل أبو سعدو ،، مبادرات جماهيرية تسعد الجميع وتنقذ الأندية

1903002_619524168141904_8586957738470361531_n


ملاعب - أنس عشا

منذ رحيل كبير مشجعي نادي الوحدات والمنتخبات الوطنية سعيد الصيرفي " أبو سعدو ، نُسجت الكثير من المشاهد الجميلة التي تكشف عمق العلاقات الحبية والعامرة بالروح الأسرية بين جميع أندية الأردن وجماهيرها، ليكون الرحيل بداية لتحقيق حلم الراحل بمشاهدة مدرجات بدون تجاوزات .

اضافة اعلان
 

ما سبق الجنازة، مرورا بالدفن ووصولا للعزاء، كان مشاهدا حبية ذابت فيها جميع الألوان لتعكس المعدن الأردني الأصيل، ولتظهر المبادرات للجماهير الأردنية أفرادا وروابط، بقيادة صفحات مواقع التواصل واللاعبين الرافضين للتعصب والاستفزازات وأي شغب لفظي، ولتكون تلك المبادرات بداية عهد جديد للرياضة الأردنية وانطلاقة للإرتقاء بالمستويات الفنية والحالة الإحترافية، فالرياضة تلعب للجماهير، وتفرغ الجماهير للتطور الفني والإقتصادي لأنديته سيعزز الناحية الإنتاجية .

 

الأندية الأردنية المثقلة بالعجز المالي ستكون أشد السعداء لهذه المبادرات، ليس فقط لجمالية المدرجات بدون شتائم وتكسير، بل لأن انتشار حالة الأمان في المدرجات وغياب التجاوزات، سيعزز تواجد العائلات في الملاعب ويعزز الحضور الجماهيري وبالتالي تضاعف المدخولات المالية وتحسن المستويات الفنية .

 

كما أن غياب العنف اللفظي أو الجسدي سينهي العقوبات التي أثقلت كاهل صناديق الأندية المالية، ويكفينا القول أن الأندية تعرضت لغرامات مالية بما يزيد عن 7000 الاف دينار في اجتماع اللجنة التأديبية الأخير فقط .