السبت 20-08-2022
ملاعب

بشرى سارة لعشاق المنتخب المصري بشأن مباراة السنغال

image


ملاعب - حقق الطرف المصري انتصارا جديدا في قضية إعادة مباراة السنغال بتصفيات كأس العالم 2022.

اضافة اعلان

وفشل منتخب مصر في التأهل إلى نهائيات كأس العالم 2022، وذلك عقب الهزيمة أمام السنغال 1-3 بركلات الترجيح، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي من إياب المرحلة الفاصلة بفوز "أسود التيرانجا" 1-0، حيث كانت مباراة الذهاب قد انتهت بفوز "الفراعنة" بنفس النتيجة.

وبعد المباراة، تقدم الاتحاد المصري لكرة القدم بطلب إلى نظيريه الأفريقي والدولي لإعادة مباراة السنغال، بداعي تعطيل حافلة الفريق أثناء تحركها إلى الملعب، وتعمد مضايقة اللاعبين أثناء عمليات الإحماء وخلال المباراة، وكذلك الاعتداء على البعثة الإعلامية المرافقة.

 

وكشفت صحيفة "المصري اليوم" المصرية عن تطورات الشكوى المصرية، حيث أكدت أنها حظت بدعم كاميروني، بعدما بدأ الاتحاد الدولي لكرة القدم في التحرك بشكل رسمي.


وقال إيهاب الكومي، عضو اتحاد الكرة المصري، في تصريحات للصحيفة إن تقرير المراقب الأمني الكاميروني للمباراة أدان الجانب السنغالي، ووصف كل ماحدث للاعبي منتخب مصر بالتفصيل في تقريره.

 

وأضاف الكومي: "فوجئنا بأن المراقب الكاميروني زود لجنة الانضباط بفيديوهات جديدة قام بتسجيلها بهاتفه المحمول، ترصد أحداثا منذ لحظة التحرك من الفندق وحتى انتهاء المباراة".

 

وأشار عضو اتحاد الكرة المصري إلى أن مجلس الاتحاد ينتظر العقوبة التي ستوقعها لجنة الانضباط على الجانب السنغالي، تمهيدا لتصعيد الأمر للمحكمة الرياضية الدولية.

 

وذكرت الصحيفة المصرية أن لجنة الانضباط بالفيفا استعرضت بالفعل تقريري مراقبي لجنة المسابقات ولجنة الحكام لمباراة مصر والسنغال.


وأضافت الصحيفة أن اللجنة ستبدأ المرحلة الثانية من التحقيقات بتفريغ كاميرات الملعب ومقاطع الفيديو التي سجلها اتحاد الكرة المصري وأرفقها في شكواه.