الثلاثاء 24-05-2022
ملاعب

الاتحاد الآسيوي يقرر استخدام تقنية جديدة في دورة حكام الفيديو المساعد

Screen-Shot


ملاعب -  شهدت دورة حكم الفيديو المساعد التي عقدها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، نقلة نوعية، من خلال استخدام نظام محاكاة الكتروني، من أجل منح المشاركين فرصة دراسة الحالات في البطولات بنظام يشابه أجواء المباريات.

اضافة اعلان
 

 


وخلال جلسات نظام المحاكاة، والذي تضمن حالات بسيطة وحالات معقدة من المباريات، تم تقديم عرض متزامن للبث التلفزيوني المباشر والبث المخصص لنظام حكم الفيديو المساعد، من أجل إتاحة المجال أمام المشاركين الذين تم توزيعهم على أدوار حكم المباراة وحكم الفيديو ومساعد حكم الفيديو لمعايشة نظام حكم الفيديو المساعد بشكل حي.

وتضمنت الفعاليات، دورة للحكام المعتمدين لإدارة نظام حكم الفيديو المساعد من الاتحاد الدولي لكرة القدم، خلال يومي 14 و15 آذار/مارس الجاري، ودورة إنعاش لنظام حكم الفيديو المساعد لحكام النخبة خلال الفترة من 16 إلى 18 آذار/مارس، حيث شارك فيها 79 حكماً من 14 اتحاد وطني.

وشارك في الدورة الأولى 25 حكماً من 10 اتحادات وطنية، حيث اشتملت قائمة المشاركين حكام رشحتهم الاتحادات الوطنية ليكونوا حكام فيديو على القائمة الدولية.

 



كما شارك في هذه الدورة خريجو أكاديمية الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والذين انضموا لقائمة حكام النخبة وتم ترشيحهم ليكونوا حكام فيديو من قبل الاتحادات الوطنية.

أما دورة الإنعاش فقد شملت مشاركة 34 حكماً و20 حكماً مساعداً (52 حكماً وحكمتين)، والذين اختيروا في القائمة الأولية المرشحة للمشاركة في إدارة مباريات كأس آسيا تحت 23 عاماً 2022 في أوزبكستان، والتي تشهد حميع مبارياتها استخدام نظام حكم الفيديو المساعد.

 



ووفرت هذا الدورة برنامج دعم مخصص للحكام، وذلك من أجل تعزيز قدراتهم للوصول إلى القدرة على إدارة مباريات على مستوى عالمي.