الخميس 06-08-2020
ملاعب

5 أسباب أنقذت صلاح من فيروس كورونا

ملاعب - وكالات حافظ المصري محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي، على عدم تعرضه للإصابة بفيروس كورونا المستجد، رغم اصابة أحمد حسين، مخرج إعلانه الأخير . أحمد حسين أعلن عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تعرضه للإصابة بالفيروس، قائلا: "الحمد لله ثبوت إصابتي بفيروس كورونا، أتمنى من أي شخص تعامل معي خلال الأسبوعين الماضيين أن يقوم بعزل نفسه، وآسف إذا كنت سببا في نقل العدوى لأي شخص". صورة قديمة إصابة المخرج الشهير أثارت المخاوف حول النجم المصري، لا سيما بعد الصورة التي نشرها مع اللاعب يوم 5 مايو/آيار الماضي، عبر حسابه الشخصي على موقع "فيسبوك" حيث اتضح بعد ذلك أن الصورة التي نشرها المخرج عبر حسابه على موقع "فيسبوك" مع اللاعب قديمة، ولم تكن في الوقت الذي تمت إذاعة الإعلان خلاله. إعلان قديم ما يؤكد ذلك أن الإعلان قد تم تصويره في وقت سابق، قبل الانتشار الواسع لفيروس كورونا في معظم أنحاء العالم خلال شهر مارس/آذار الماضي. ومنذ انتشار فيروس كورونا في مارس/آذار، تم إغلاق المجال الجوي في معظم أنحاء العالم، خوفا من انتشار الفيروس، وهو ما يؤكد أن الإعلان قد تم تصويره في وقت سابق. البقاء في المنزل وبشكل عام، فإن صلاح لم يغادر منزله في مدينة مانشستر الإنجليزية منذ توقف النشاط الرياضي في إنجلترا خلال شهر مارس/آذار الماضي، خوفا من تناقل الفيروس. ولم يظهر النجم المصري خارج منزله سوى مرات معدودة لخوض بعض التدريبات في محيط المنزل، بينما ظل حبيس البيت طوال تلك الفترة. ولم يخرج صلاح مؤخرا سوى لخوض التدريبات الجماعية مع فريق ليفربول، بعد العودة إليها نهاية الشهر الماضي، استعدادا لاستئناف منافسات "البريمييرليج". إعلان عن بعد صلاح لم يظهر فقط في إعلان المواد البترولية الذي أخرجه أحمد حسين، وإنما ظهر في إعلان آخر لشركة اتصالات، تمت إذاعته أيضا في شهر رمضان الماضي. الإعلان تم تصويره قبل أيام قليلة من الشهر المبارك، غير أنه تم تصويره عن بعد، للحفاظ على قواعد التباعد الاجتماعي، وتفادي الإصابة بفيروس كورونا، وهو ما يؤكد سلامة اللاعب. فحص كورونا وبشكل عام، فإن صلاح كان من بين لاعبي ليفربول الذين خضعوا للفحوصات الطبية للتأكد من سلامتهم من فيروس كورونا خلال الفترة الأخيرة. رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز فرضت على جميع الفرق إخضاع لاعبيها للفحوصات الطبية للتأكد من سلامتهم من فيروس كورونا، قبل الشروع في العودة للتدريبات. ولم تسفر النتائج عن تعرض أي من لاعبي ليفربول للإصابة، حيث يخوض الفريق تدريباته بشكل طبيعي في الوقت الحالي استعدادا للعودة.