السبت 13-08-2022
ملاعب

محمد صلاح يتعرض لهجومًا حادًا

228893


ملاعب - وكالات

 

شنَّت جماهير الكرة الإنجليزية، هجومًا حادًا على محمد صلاح لاعب ليفربول، بعد سقوط اللاعب المتتالي في أكثر من كرة مشتركة مع لاعبي مانشستر سيتي خلال المباراة التي جمعت الفريقين ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.
اضافة اعلان


وحقّق مان سيتي فوزًا كاسحًا على نظيره ليفربول بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، خلال المباراة التي شهدت أخطاء كارثية من البرازيلي أليسون بيكر حارس مرمى ليفربول.

ونجح محمد صلاح في تسجيل هدف فريقه الوحيد من خلال ركلة جزاء، بعد اعتراضه من المدافع البرتغالي روبين دياز ليسجلها صلاح بنفسه.

في السياق نفسه، سلطت وسائل الجماهير الإنجليزية الضوء على أحقية صلاح في الحصول على ركلة الجزاء رغم وجود إعاقة واضحة إلا أن بعض الجماهير قالت أن أداء صلاح مبالغ فيه من أجل إجبار الحكم على احتساب ركلة الجزاء.

ونقلت صحيفة "ليجيت" الإنجليزية بعض تعليقات الجماهير على مواقع التواصل الاجتماعي التي وصفت صلاح بالممثل من أجل الحصول على ركلات الترجيح.


وبعد الهزيمة، تعدّ هذه المرة الأولى منذ 58 عامًا، يخسر ليفربول 3 مباريات متتالية في الدوري على ملعب أنفيلد.

الأرقام السلبية لليفربول لم تقف عند هذا الحد، حيث أشارت شبكة "أوبتا"، أن الريدز جمع 40 نقطة فقط بعد مرور 23 جولة على بداية الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم.

وأوضحت "أوبتا" أن ليفربول يملك الآن 27 نقطة أقل من عدد النقاط التي جمعها الموسم الماضي بعد مرور 23 جولة أيضًا، وهو أكبر انخفاض في عدد النقاط يتعرض له بطل للدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الذي يليه.

كما أضافت الشبكة أن ليفربول هو أول فريق يخسر ثلاث مباريات متتالية على ملعبه في الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم التالي بعد فوزه في الموسم الماضي باللقب، مثلما حدث نفس الشيء لتشيلسي خلال شهر مارس من عام 1965.

كما تعرض ليفربول لأول هزيمة له على أرضه أمام مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز، منذ عام 2003، أي أكثر من 18 عامًا، وهو أول فوز أيضًا لمدرب نادي مانشستر سيتي، بيب جوارديولا، على ملعب أنفيلد.

وتعد هذه المرة الأولى منذ 58 عامًا، يخسر ليفربول 3 مباريات متتالية في الدوري على ملعب أنفيلد.