الإثنين 20-09-2021
ملاعب

كومان يستنجد بـ"روبن وفان بيرسي" ويتمنى عودة هولندا

ملاعب - خاص يتطلع رونالد #كومان مدرب منتخب هولندا لكرة القدم لتألق فريقه في أول مباراة تحت قيادته ضد انجلترا هذا الأسبوع لكنه اعترف يوم الاثنين أن #هولندا فقدت العديد من اللاعبين الكبار في السنوات الأخيرة، واعتزل ارين روبن و ويسلي سنايدر اللعب دوليا مؤخرا فيما يفتقد المخضرم روبن فان بيرسي لياقة المباريات. وأشار كومان إلى أنه سيغامر باللاعبين الشبان في المباراة في امستردام الجمعة ثم في مباراة أخرى بعد ذلك بثلاثة أيام ضد البرتغال في جنيف. https://twitter.com/iam_khaylan/status/976086042372648961 وأبلغ كومان الصحفيين الإثنين: " ودعنا العديد من اللاعبين المبدعين الذين من الصعب العثور على بدلاء لهم بسهولة، الآن نملك الشبان الذين ما زالوا بحاجة للتطور والمستقبل فقط سيحدد هل سيصلون إلى المكانة ذاتها أم لا." وقال كومان إن المخضرم روبن البالغ عمره 34 عاما كان يمكن أن يلعب دورا في المنتخب لو لم يعتزل وأضاف أنه لا يستبعد عودة فان بيرسي (34 عاما) بمجرد أن يثبت أنه في حالة بدنية جيدة مع فينوورد. https://twitter.com/ProductiehuisEU/status/975808737838620674 وتابع كومان عن أداء المهاجم الذي سجل هدفين في فوز فينوورد 4-3 على جفوله في الدوري، الأحد ”أظهر معدنه الثمين مرة أخرى." واعتزل سنايدر البالغ عمره 33 عاما والذي يملك الرقم القياسي في عدد المشاركات مع المنتخب برصيد 133 مباراة في وقت سابق من الشهر الحالي. https://twitter.com/AirtelUFootball/status/976002904376066048 وبعد تعيين كومان الشهر الماضي ستكون المباراتان المقبلتان فرصة أولى ليختبر حجم المهمة التي تنتظره، وعن ذلك قال كومان: " بالتأكيد نلعب من أجل الفوز، بالنسبة لي المهم أيضا بعد المباراتين أن أرسم صورة عن المنتخب قبل دوري الأمم، مباراتا الجمعة والاثنين ستمنحانني فرصة مشاهدة المزيد من اللاعبين على أرض الواقع." https://twitter.com/FOXSportsnl/status/975827057455312896 وأشار كومان إلى أن فيرجيل فان ديك مدافع #ليفربول سيكون قائدا للفريق بامستردام ارينا الجمعة، أنا من سيقرر الأمر. لست من هواة إجراء تصويت بين اللاعبين، هذا لا يعني أنني أريد قائدا جديدا لكن يجب أن يكون لاعبا متألقا في التشكيلة ويلعب في مركز معين. لا أؤمن بأن يكون القائد مهاجما أو من حراس المرمى. فيرجيل فان ديك ربما هو القائد المحتمل." وفشلت هولندا في التأهل لكأس العالم هذا العام في روسيا لتغيب عن البطولة للمرة الأولى منذ 2002.