السبت 20-08-2022
ملاعب

سيميوني يتجاهل مصافحة يورغن كلوب مجددا

klopp


ملاعب - وكالات 

 

تجاهل دييغو سيميوني، المدير الفني لنادي أتلتيكو مدريد الإسباني، مصافحة نظيره في نادي ليفربول يورغن كلوب بعد انتهاء مباراة الفريقين في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة الثانية بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

اضافة اعلان

وحقق ليفربول الفوز على أتلتيكو مدريد ليضمن صدارة المجموعة والتأهل لدور الـ16 مباشرة، فيما سيكافح أتلتيكو مدريد ضد بورتو لحجز بطاقة التأهل الثانية.


سجل هدفي ليفربول ساديو ماني ودييغو جوتا في وقت مبكر من عمر المباراة ليحسما الموقف تماما منذ البداية.

 

وبعد إطلاق صافرة المباراة، انتظر كلوب حضور سيميوني لمصافحته، لكن مدرب أتلتيكو مدريد تجاهل الأمر تماما رغم تواجده على بعد خطوات فقط منه.
وقبل المباراة ألمح سيميوني في مؤتمر صحفي إلى أنه لن يصافح كلوب تماما كما فعل في المباراة التي أقيمت على ملعب واندا ميترو بوليتانو.

 

وفسر سيميوني الأمر :”لا أحب التحية بعد المباراة لأن مشاعر المدربين تكون مختلفة، أتفهم أن هذا الأمر لفتة طيبة في إنجلترا لكني لا أتفق مع ذلك لأني لا أحب النفاق“.


وأضاف سيميوني: ”أنا لا أعرف كلوب كشخص بشكل جيد جدًا، لكنني أعرف أنه مدرب رائع قام بعمل رائع في كل ناد كان يلعب فيه“.


وأبدى يورغن كلوب هو الآخر احترامه لسيميوني والعمل الكبير الذي قدمه مع أتلتيكو مدريد منذ توليه مهمة تدريب النادي الإسباني.

 

موقف المجموعة
تأهل ليفربول بطل دوري أبطال أوروبا عام 2019 لدور الـ16 بعد فوزه على ضيفه أتلتيكو مدريد ليرفع رصيده إلى 12 نقطة من أربعة انتصارات.


وهذه أول مرة في دوري أبطال أوروبا، يستقبل فيها أتليتكو مدريد هدفين في الشوط الأول في مباراتين على التوالي، وكلاهما أمام رفاق المصري محمد صلاح.


وفي المقابل، حصد ميلان أول نقطة له في البطولة هذا الموسم بتعادله 1-1 مع بورتو باستاد سان سيرو ضمن المجموعة ذاتها، لكن النتيجة تركت بطل أوروبا سبع مرات قاب قوسين أو أدنى من الخروج من البطولة.


ويظل الصراع على المركز الثاني في المجموعة بين بورتو وأتلتيكو مدريد بعد خروج ميلان من المنافسة نظريا إثر حصده نقطة واحدة من أربع مباريات.