الأحد 03-03-2024
ملاعب

يوفنتوس ونابولي ،، قمة نارية على ملعب مارادونا

1220694835


ملاعب - وكالات

تقام اليوم السبت ضمن مباريات الدوري الإيطالي واحدة من أقوى المباريات الأوروبية، عندما يحل فريق يوفنتوس ضيفاً على فريق نابولي ضمن مباريات الجولة الـ22 من الدوري الإيطالي الممتاز لكرة القدم.

اضافة اعلان

تاريخ مواجهات الفريقان حافل بالمنافسة داخل وخراج الملعب، لكن الموسم الحالي المباراة لها مذاق خاص نظراً لموقف الفريقين المتأزم في جدول ترتيب المسابقة المحلية.


نابولي يحتل المركز السادس في جدول الترتيب، وهو مركز غير مؤهل لأي بطولة أوروبية، إلا في حالة حصول أحد المراكز الأولى على لقب كأس إيطاليا.


فريق الجنوب الإيطالي يملك في جعبته 37 نقطة، جمعها من خوض 20 مباراة، حيث تتبقى له مباراة مؤجلة أمام يوفنتوس نفسه من الدور الأول، تمكن خلال هذه المباريات من الفوز في 12 مباراة والتعادل في مباراة وحيدة، بينما خسر 7 مباريات.


نابولي خلال الجولات السابقة أحرز 44 هدفاً كرابع أقوى خط هجوم في الدوري بالتساوي مع فريق إيه إس روما صاحب المركز الرابع، بينما اهتزت شباكه 21 مرة، كثاني أقوى خط دفاع في المسابقة.


ويبتعد نابولي عن فريق لاتسيو، صاحب المركز الخامس المؤهل إلى الدوري الأوروبي بثلاث نقاط فقط، كما أنه يبعد فريق روما صاحب المركز الرابع، أخر المراكز المؤهلة غلى النسخة المقبلة من دوري أبطال أوروبا بنفس العدد من النقاط، حيث يملك فريقا العاصمة الإيطالية 40 نقطة من 21 مباراة.



وعلى الجانب الأخر، يعتبر الموسم الحالي من أسوأ المواسم في مسيرة يوفنتوس، خاصة في الـ10 سنوات الأخيرة، حيث يحتل المركز الثالث برصيد 42 نقطة، بفارق خمس نقاط عن فريق إنتر ميلان صاحب المركز الثاني، و7 نقاط عن إيه سي ميلان، صاحب الصدارة بـ49 نقطة، والذي يملك في رصيده 47 نقطة، ويبعد بفارق نقطتين فقط عن روما صاحب المركز الرابع.


يوفنتوس خاض حتى الآن 20 مباراة، جمع خلالهم 42 نقطة بالفوز في 12 مباراة، والتعادل في 6 مباريات، وخسارة مباراتين فقط.


يوفنتوس يملك أقوى خط دفاع في «الكالتشيو»، حيث دخل مرماه 18 هدفاً فقط حتى الآن، بينما يملك سادس أقوى خط هجوم بإحرازه حتى الآن 41 هدفاً.


ويعول الفريق كثيراً على قدرات مهاجمه البرتغالي الأسطوري كريستيانو رونالدو، والذي يحتل المركز الأول في سباق هدافين الدوري برصيد 16 هدفاً، بفارق هدفين فقط عن الثلاثي، الإيطالي تشيرو إيموبيلي مهاجم لاتسيو والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم إيه سي ميلان، والبلجيكي روميلو لوكاكو مهاجم إنتر ميلان.


لكن في نفس الوقت سيفتقد «البيانكونيري» إلى قدرات صانع ألعابه الأرجنتيني باولو ديبالا، الذي يغيب عن صفوف الفريق نظراً لمعاناته من إصابة قوية، وهو نفس السبب الذي سيغيب بسببه الثنائي آرون رامسي والبرازيلي أرثر ميلو.


بينما سيعود المدافع الإيطالي ليوناردو بونوتشي، قائد الفريق، الذي كان قد غاب عن المباراة الماضية أمام إنتر ميلان في كأس إيطاليا بسبب الإصابة.