الثلاثاء 21-09-2021
ملاعب

الظروف القهرية تهدد يوفنتوس أمام نابولي

1630327478085915400

ملاعب - وكالات 

 

في مواجهة من العيار الثقيل، يحل يوفنتوس ضيفًا على نظيره نابولي، على ملعب دييجو مارادونا، ضمن الجولة الثالثة من الدوري الإيطالي.

اضافة اعلان
 

نابولي حقق فوزين من أول مباراتين ليحتل المركز الخامس برصيد 6 نقاط، بينما جمع يوفنتوس نقطة واحدة من تعادل وخسارة بالمركز الـ12.
 
ويواجه يوفنتوس مخاطر عديدة قبل مواجهة نابولي، والتي تهدد الفريق بالخروج بنتيجة سلبية من ملعب فريق الجنوب.
 
إصابة كييزا
 
تلقى ماسيمليانو أليجري، المدير الفني لليوفي، ضربة قوية بتأكد غياب فيديريكو كييزا، جناح الفريق وأحد أبرز نجوم السيدة العجوز، بعدما عانى من إصابة خلال تواجده بمعسكر منتخب إيطاليا.
 
وتألق كييزا في مباراتي إيطاليا أمام كل من بلغاريا وسويسرا، ونجح في تسجيل هدفًا في شباك بلغاريا، كما قدم أداءً مميزًا خلال المواجهتين وكان نجم الأزوري فيهما.
 
وبإصابة كييزا صاحب الـ23 عامًا وغيابه عن مواجهة نابولي، سيفقد يوفنتوس أهم نجومه في ضربة قوية وموجعة للسيدة العجوز.

 

أزمة لاعبي أمريكا الجنوبية
 
مغ غياب كييزا، سيفقد يوفنتوس أيضًا خدمات 5 لاعبين آخرين وهم اللاعبين المنتمين لأمريكا الجنوبية، والذين شاركوا مع منتخبات بلاده في مباريات فجر اليوم الجمعة.
 
ومن المتوقع أن يصل لاعبي أمريكا الجنوبية لإيطاليا قبل ساعات فقط من مباراة نابولي، وبالتالي سيكون صعبًا الدفع بهم خلال اللقاء.
 
بل إن أليجري أعلن في المؤتمر الصحفي قبل مباراة الغد، غياب لاعبي أمريكا الجنوبية وهم (دانيلو، ساندرو، بنتانكور، ديبالا وكوادرادو).
 
ولاشك أن غياب ديبالا وكوادرادو يعد الضربة الأكبر والقاصمة لظهر أليجري، في ظل عدم وجود لاعبين يمتلكون المهارات والصفات التي يمتلكها هذا الثنائي.