الجمعة 20-05-2022
ملاعب

برشلونة يوضح حقيقة إصابة أنسو فاتي دون الكشف عن مدة غيابه

ansu-fati-1200x675


ملاعب - وكالات 

 

أعلن برشلونة إصابة أنسو فاتي في عضلات الفخذ الخلفية لساقه اليسرى وذلك خلال مشاركته في الخسارة أمام أتليتيك بيلباو في دور الستة عشر لكأس ملك إسبانيا، مما يرجح غيابه عن الملاعب لمدة شهرين على الأقل.

وقال برشلونة في بيان عبر موقعه الرسمي على الإنترنت: ”أكدت الفحوصات التي أجريت على لاعب الفريق الأول أنسو فاتي، إصابته في عضلات الفخذ الخلفية لساقه اليسرى، وسيتم تحديد العلاج الذي سيتم تنفيذه خلال الأيام المقبلة“.

اضافة اعلان
 

وشارك المهاجم الشاب في الدقيقة 61 من المباراة أمام أتليتيك بيلباو في كأس ملك إسبانيا لكنه أُجبر على الخروج بسبب الإصابة في الدقيقة 96 من المباراة في الشوط الأول من الوقت الإضافي.

وصعد فاتي، الذي ورث القميص رقم 10 من ليونيل ميسي عقب رحيل الهداف الأرجنتيني إلى باريس سان جيرمان، من قطاع الناشئين بالنادي الكتالوني وقاوم للعب بعد 4 جراحات بسبب إصابة بالركبة اليسرى، في نوفمبر/ تشرين الثاني 2020.

ومن غير المستبعد خضوع فاتي لعملية جراحية جديدة من أجل التعافي من هذه الإصابة، خاصة أن فترة غيابه عن الملاعب قد تصل إلى شهرين أو 3.

ونشر برشلونة صورة للنجم أنسو فاتي عبر حسابه الرسمي على موقع ”تويتر“ قال فيها: ”ستعود أقوى أيها المحارب“.

 

إصابة مماثلة لديمبلي
وعانى عثمان ديمبلي جناح برشلونة من إصابة مماثلة، وخضع في النهاية لعملية جراحية، لكن إصابة أنسو فاتي ستؤثر بالسلب على برشلونة.
وسطع فاتي مع برشلونة في سن 16 حين أصبح ثاني أصغر لاعب يشارك في تاريخ الليغا، وفرض نفسه سريعًا ليصبح أصغر لاعب يسجل هدفًا في دوري أبطال أوروبا ومع منتخب إسبانيا أيضًا.

 

وبعد 11 شهرًا تقريبًا، عاد أنسو فاتي للنادي الكتالوني، وسجل في مرمى ليفانتي، وخاض 6 مباريات أخرى، لكنه كان غائبًا أمام ألافيس وتعافى في الوقت المناسب قبل مباراة دوري أبطال أوروبا ضد دينامو كييف.
لكن بعد 4 أيام، في السادس من نوفمبر/تشرين الثاني، في المباراة ضد سيلتا فيغو اضطر إلى الغياب مرة أخرى، وكان يشعر بعدم الراحة في فخذه الأيسر، وابتعد لمدة شهرين قبل إصابته أمام بيلباو رغم أنه خاض عدة دقائق في الكلاسيكو أمام ريال مدريد في الرياض في قبل نهائي السوبر المحلي وضد أتليتيك لم يكن لاعبًا أساسيًا أيضًا.
وتمنعه الإصابات من مواصلة تألقه، إذ إنه منذ أن ظهر لأول مرة في الدوري على يد المدير الفني السابق إرنستو فالفيردي، غاب عن 65 مباراة بسبب مشاكل مختلفة. ومع ذلك فإن المهاجم الشاب أحد أعظم الشخصيات في برشلونة الذي وضع قبل بضعة أسابيع شرطًا جزائيًا بقيمة مليار يورو في عقده الجديد الذي يستمر حتى يونيو/حزيران 2027.