الأحد 16-06-2024
ملاعب

كيف يفكر أوسوريو في ميركاتو الزمالك؟

mhmed_aziz_january_1_1_2019_january_koo_1_mhmed_aziz_koo_2023_ozireo3


ملاعب - بدأ الكولومبي خوان كارلوس أوسوريو، المدير الفني لنادي الزمالك، في تحديد ملامح خريطة ميركاتو الزمالك الصيفي، حيث استقر على المراكز المطلوب تدعيمها، استعدادا للموسم المقبل.
 
ويمر نادي الزمالك هذا الموسم بظروف صعبة، بعدما خسر جميع البطولات التي شارك بها، كما فقد الفرصة في الحفاظ على لقب الدوري الذي تزعم عرشه خلال آخر موسمين.

ويرى أوسوريو، أن الزمالك بحاجة ماسة لبناء فريق متكامل بدءا من الموسم المقبل، حيث يجهز قائمة الراحلين ويفكر في البدلاء.
 
ويستعرض كووورة خلال السطور التالية، المراكز الذي حددها أوسوريو، لتدعيم صفوف الزمالك.
 
حارس المرمى
 
يفضل أوسوريو التعاقد مع حارس مرمى شاب، حيث أن طريقته تعتمد على ثبات حارس المرمى، رافضا مقترح مشاركة كل حارس في بطولة مختلفة.
 
وعلم كووورة، أن أوسوريو تحدث مع محمد عبد المنصف فور انضمام الأخيرة لجهاز الزمالك، وأخطره بأن سياسة التدوير خارج حساباته ويفضل الاعتماد على حارس وحيد.
 
ويسعى الزمالك لتجديد تعاقد محمد صبحي الذي ينتهي خلال الموسم المقبل، بينما تتراجع أسهم محمد عواد بشأن استمراره بالقلعة البيضاء، مع اقتراب انتهاء تعاقده الموسم المقبل خصوصا في ظل راتبه الكبير.
 
واقترب أحمد نادر السيد من العودة إلى صفوف الزمالك، أو التعاقد مع حارس مرمى واعد مثل أحمد ميهوب حارس غزل المحلة، أو عبد العزيز البلعوطي حارس إنبي.
 
الدفاع

اضافة اعلان

طلب أوسوريو من لجنة الكرة البحث عن مدافع أجنبي يجيد اللعب بالقدم اليسرى، مؤكدا أنه عنصر مهم يفتقده الفريق ومن الممكن أن يستغله المنافس.

وبدأ أوسوريو يعتمد على حاتم سكر كظهير أيسر، بمركز جديد وهو المدافع الثالث، ليكون بمثابة حل مؤقت لحين انتهاء الموسم.

وازداد الأمر سوءا بالنسبة لأوسوريو، بعد إصابة محمود حمدي "الونش" بقطع في الرباط الصليبي، وتراجع مستوى محمد عبد الغني وحسام عبد المجيد ومصطفى الزناري ومحمود شبانة.

واستقر أوسوريو على عودة محمود علاء مع انتهاء إعارته للاتحاد السكندري، مع إمكانية ضم مدافع جديد مثل عبد الله بكري مدافع فاركو.

الظهير الأيسر

يبحث أوسوريو عن ظهير أيسر جديد، وذلك بعد غياب محمد عبد الشافي وعدم ذهابه إلى التدريبات وفقا لاتفاق بين اللاعب مع النادي، واقتراب اعتزاله.

وخرج عبد الله جمعة من حسابات أوسوريو، بسبب كثرة الإصابات، حيث لم يشارك مع الكولومبي بشكل أساسي في أي مباراة حتى الآن.

كما فضل أوسوريو الاعتماد على أحمد فتوح بمنتصف الملعب بدلا من الظهير الأيسر، لاستغلال مهارته الفردية وسرعته في بناء الهجوم المعاكس.

خط الوسط

نال محمود حمادة لاعب وسط فاركو، إعجاب أوسوريو، حيث أشاد بمستوى اللعب، ليدخل حسابات الزمالك بقوة، تمهيدا لبدء التفاوض بشكل رسمي مع ناديه.
 
كما يدرس أوسوريو ضم لاعب وسط أجنبي، وبدأ في مشاهدة أكثر من اسم من ضمنهم التونسي إلياس الجلاصي لاعب المصري البورسعيدي، بخلاف لاعبين تحت أنظار الكولومبي، لم يسبق لهما اللعب بالدوري المصري.
 
خط الهجوم
 
يتمسك أوسوريو بالتعاقد مع مهاجم أجنبي لتدعيم خط الهجوم، حيث أنه يبحث عن مواصفات خاصة للاعب يجيد الجمع بين خصائص المهاجم والجناح.
 
ويرى أسوريو أن مركز الهجوم في الزمالك، يحتاج إلى الكثير، حيث أن اعتماده الكامل فقط على أحمد سيد زيزو وسيف الدين الجزيري ومصطفى شلبي.
 
وخرج البنيني سامسون أكينولا من حسابات الكولومبي خوان كارلوس، حيث لم يقدم أوراق اعتماده منذ انضمامه إلى القلعة البيضاء بداية الموسم الحالي، بالإضافة لإصابة ناصر منسي.