الثلاثاء 15-06-2021
ملاعب

الأهلي والزمالك يرفعان شعار "الفوز أولاً"

ملاعب - وكالات يدخل فريق الزمالك تحدياً جديداً عندما يواجه طنطا، اليوم الأحد، ضمن منافسات الجولة 12 من الدوري المصري، بينما يلاقي متصدر المسابقة الأهلي نظيره نادي إف سي مصر، بهدف مواصلة مسيرة الانتصارات المتتالية. يدخل الزمالك المباراة محتلاً المركز الرابع بجدول الترتيب، برصيد 18 نقطة، بعدما خاض 10 مواجهات، حقق الفوز خلالها في 5 مباريات، وتعادل في 3، وهزم في مباراتين، بينما سجل لاعبوه 12 هدفاً، واستقبلت شباكه 7 أهداف. فيما يحتل فريق طنطا المركز 15 بجدول الترتيب برصيد 10 نقاط، بعدما خاض 11 مواجهة، حقق خلالها الفوز في مباراة واحدة وتعادل في 7 لقاءات، وهزم في 3 مباريات، بينما سجل لاعبوه 9 أهداف، واستقبلت شباكه 11 هدفاً. ويضع المدير الفني للزمالك، الفرنسي باتريس كارتيرون، الكثير من الآمال لتحقيق الفوز على طنطا، ليواصل فريقه انتصاراته في مسابق الدوري، خاصة بعدما استعاد نغمة الانتصارات في الجولة الماضية، بعدما حقق الفوز على أسوان 2-0. كما يأمل كارتيرون في تحقيق فريقه الفوز على طنطا، لمنح اللاعبين دفعة معنوية قبل المباراة المرتقبة أمام زيسكو يونايتد الزامبي المقرر إقامتها الجمعة المقبل، في إطار منافسات الجولة الرابعة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أفريقيا. ويغيب عن الزمالك أمام طنطا عدد من اللاعبين سواء بقرار من الفرنسي كارتيرون بإراحة اللاعبين الأساسيين من قائمة المباراة، أو بسبب الإيقافات والإصابات. في المقابل، يبحث فريق طنطا عن تحقيق المفاجأة على ملعبه بالخروج بأكبر المكاسب من مباراته أمام الزمالك، واستغلال غياب عدد كبير من اللاعبين الأساسيين في المباراة. ومن جهة أخرى سيكون الأهلي مرشحاً لتحقيق فوزه العاشر توالياً في الدوري، حين يواجه نادي مصر الوافد الجديد بالمسابقة. لكن نادي مصر متمسك ببصيص الأمل في تحقيق مفاجأة، كما فعل أمام الزمالك بعد أن فرض عليه التعادل 1-1 في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي. وسيستعيد الأهلي جهود المهاجم النيجيري جونيور أجاي بعد تعافيه، والمدافع أيمن أشرف بعد انتهاء إيقافه، بينما يغيب صانع اللعب حسين الشحات بسبب إجهاد عضلي.