الخميس 30-05-2024
ملاعب

الاتحاد يتوغل بالصدارة ،، والهلال يبتعد عن المركز الأول بالدوري السعودي

0d70f37bf0


ملاعب - وكالات

شهدت الجولة الـ17 من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، التي اختتمت أمس السبت، تحولات كبيرة في شكل المسابقة، بعد أن تحسنت نتائج الكبار بشكل واضح باستثناء الشباب.

ودقت هذه الجولة ناقوس الخطر داخل جدران نادي الشباب، الذي بدأ ينزف النقاط من جديد، وأصبح يبتعد خطوة بخطوة عن صراع المنافسة على اللقب.

وأكدت ذات الجولة أن اتحاد جدة، وضع قدمه على طريق الانطلاق نحو منصة التتويج، فيما يصر النصر بقوة على التمسك بحظوظه في المنافسة، وقلب الهلال الطاولة على منافسيه، بينما يتنفس أهلي جدة الصعداء.

صدارة العميد.. وانطلاقة النصر



عاد اتحاد جدة بفوز ثمين من بريدة، بعد أن أنهى مهمة الرائد بنتيجة (2-1)، أكمل بها سلسلة مكونة من 7 انتصارات متتالية، ليعزف العميد نغمة غائبة عنه منذ سنوات.

وتعثر الشباب بالتعادل للمرة الثانية على التوالي، ليفقد الفريق 4 نقاط ثمينة، على طريق المنافسة على الصدارة، ليتسع الفارق بينه وبين اتحاد جدة المتصدر إلى 5 نقاط، رغم أن الأخير يمتلك في جعبته مباراة مؤجلة أمام الهلال.

كما كلفت النقاط الأربع التي خسرها الشباب في الجولتين الأخيرتين، تهديد الليوث بخسارة مقعد الوصيف، لحساب النصر المنطلق بسرعة الصاروخ، بعد أن أصبح الفارق بينهما نقطة واحدة.

أما النصر، فإنه لا يعرف غير الفوز مع ميجيل روسو حتى الآن، إذ حقق الفريق العلامة الكاملة تحت قيادة الأرجنتيني العجوز، ففاز في 5 مباريات متتالية، ورفع رصيده إلى 32 نقطة، ومن حقه الآن أن يحلم بالصدارة، لكنه يتنظر أي كبوة للمتصدر أو وصيفه.

عودة الهلال والأهلي

الهلال تمكن بخبرة نجومه، من الخروج من مأزق التأخر في النتيجة بثنائية نظيفة أمام التعاون، ليقلب الطاولة على منافسه ويفوز بنتيجة (3-2)، فعلها أمام الفيصلي في الجولة الـ15، وكررها أمس.

أما أهلي جدة، يمكن اعتباره الرابح الأكبر من الجولة الـ17، بعد أن تنفس الفريق الصعداء، وتمكن من تحقيق فوز غائب عنه منذ الجولة الـ11، إذ أنه في المباريات الست الأخيرة، تلقى 4 خسائر، وفاز مرة واحدة، وتعادل في أخرى.

واستطاع الأهلي أن يقفز من المركز الـ14 إلى المركز التاسع، بعد أن رفع رصيده إلى 19 نقطة، حيث ظل طوال الجولات الماضية على حافة الخطر.

جولة الأهداف

الجولة الـ17 شهدت تسجيل 21 هدفًا، وانتهت مباراة واحدة بالتعادل السلبي كانت بين الفيحاء والفتح، وأخرى بالتعادل الإيجابي بين الاتفاق والشباب (2-2)، وانتهت بقية المباريات بالفوز.

انتصر أصحاب الأرض في 4 مباريات، وفاز الضيوف في مباراتين، وكان النصر صاحب أكبر نتيجة فوز (4-0) على الفيصلي، ومباراة الهلال والتعاون الأكثر تسجيلًا للأهداف بخمسة أهداف (3-2).