الخميس 26-11-2020
 

باسم فتحي يكشف أسباب اعتزاله مع الوحدات

ملاعب - خالد العميري أجرى الموقع الرسمي لنادي #الوحدات مقابلة خاصة مع المدافع الدولي #باسم_فتحي، والذي قرر وضع حدا لمسيرته الكروية مؤخرا، بعد إعلان اعتزاله لعب كرة القدم. وقال باسم فتحي في تصريحات للموقع الرسمي للنادي : "أعرف جيدا أن بإمكاني إكمال مسيرة كرة القدم لموسم أو موسمين، وهذه حقيقة لست مبالغا فيها، لكن لأهمية نادي الوحدات وجماهيرته التي فاقت الخيال، وللدور المهم لسن اللاعب وجاهزية ، آثرت أن أنهي مسيرتي وأنا في أوج عطائي". وأضاف : "هذا هو الوقت الأفضل من وجهة نظري، لأن الوحدات سينهي الدوري الحالي متوجا باللقب – بإذن الله تعالى". اقرأ أيضا : الوحدات يتنازل عن كأس الاتحاد الآسيوي لأجل البطولة العربية واستطرد : "والدي كان يمارس رياضة كرة القدم باستمرار قبل سنوات طويلة على الملعب الترابي في الوحدات ، وكان رافضا بشدة أن اتجه نحو كرة القدم، لأن الأهل بطبيعتهم يرغبون في رؤية أبنائهم متألقين علميا ..  ومع هذا كنت حريصا كل الحرص أن ألعب في نادي الوحدات، وحققت حلمي وأنا في سن الـ13 دون علم والدي ، وبعدما اكتشف ذلك الأمر أصبح من أشد المؤيدين والمتابعين والداعمين حتى وصلت إلى ما وصلت إليه ، فوجدت نفسي في الفريق الأول لأهم نادي على المستوى المحلي والعربي والآسيوي، ولاعبا في صفوف المنتخب الوطني الأول لسنوات أيضا". ووجه باسم فتحي رسالة إلى الجماهير الوحداتية، قال فيها: "أعرف أنكم لا تحتاجون إلى دعوة لتلبية النداء والحضور بأعداد كبيرة إلى المدرجات في لقاء اعتزالي المتوقع إقامته خلال شهر تموز من العام الحالي مع الرمثا ، نظرا للعلاقة الطيبة التي تربط إدارة الناديين والجماهير". وختم حديثه بالقول : "أتمنى أن تكونوا خير سند للاعبين المعتزلين، فهذا ما عهدته عنكم خلال المباريات التي أقيمت في اعتزال أشقاء لي في هذا النادي من قبيل، الكباتن رأفت علي ومحمود شلباية وعامر ذيب، وحتى تثبتوا للجميع أهمية اللاعب المعتزل لديكم".