الخميس 21-10-2021
ملاعب

الرمثا وشباب الاردن.. اوراق مشتركة لاهداف مختلفة

ملاعب - عمر الزعبي يحتضن ملعب الحسن في اربد, قمة مرتقبة تجمع #الرمثا وشباب الاردن, في إطار الجولة السابعة عشر من #الدوري_الاردني. وينشد كل من الفريفين الفوز, خصوصا بعد التعثر في الاسبوع الاخير, الرمثا تلقى هزيمة ربما تكون القاتلة لاماله من #الوحدات, واجبر الشباب على التعادل امام #الحسين بهدف لكل فريق. الرمثا صاحب المركز الثاني برصيد 32 نقطة, بات يدرك ان الدوري اصبح بعيد بعض الشيء, لكنه في نفس الوقت يريد القتال حتى النهاية, على امل ان تقدم له الهدايا في متبقى الجولات. #شباب_الاردن صاحب 23 نقطة في المركز الخامس, يهدف الى انهاء الموسم داخل المربع الذهبي, الامر الذي يعطيه الدفعة الكبيرة من اجل تقديم شيء الموسم القادم. الرمثا يستعيد خدمات لاعبه محمد راتب الداوود, الذي غاب عن الفريق لمدة شهر ونصف, ويغيب عنه المدافع احمد عبدالحليم, بعد ان تلقى البطاقة الحمراء في مباراة الوحدات الاخيرة, حيث سيعتمد المدرب الروماني فلوريون موتروك على التكشيلة الإعتيادية, مع الاخذ بعين الاعتبار ا ن الاهم الثلاث نقاط, دون النظر لظروف ومجريات المباراة. ويملك الرمثا اسماء كبيرة, من شأنها ان تصنع الفارق في مواجهة اليوم, حيث يعتمد غزلان الشمال على خبرة #مصعب_اللحام, وحنكة المهاجم العراقي محمد شوكان, وسرعة المهاجم السوري احمد الدوني, وصلابة الدفاع بقيادة عبدالله ديارا وجهاد الباعور, من امامهم عامر ابو هضيب. ولا تقل اسماء شباب الاردن اهمية عن اسماء فريق الرمثا, حيث يملك المدرب الوطني عيسى الترك, اسماء صاعدة صاحبة موهبة وابداع في عالم كرة القدم, بالإضافة الى إمتلاكه خيارات هجومية قوية امثال يوسف النبر والمحترف العائد لصفوف اسود غمدان كابالنغو, وتحركات ورد البري. المباراة بتوقعات الخبراء ستكون متكافئة على ارضية الميدان, رغم عدم كفائتها على الورق, لا سيما وان الغزلان تبتعد بفارق 9 نقاط عن الشباب , لكن تراجع اداء الرمثا في الفترة الاخيرة, يفتح المجال امام الشباب في موازنة الكفة. المباراة التي ستحظى بحضور جماهيري كبير, من طرف جماهير الرمثا, التي عملت في مبادرة على الحضور الجماهيري, من اجل دعم الفريق في مسيرته المقبلة. اقرأ أيضا: اللجنة التاديبية تتخذ عقوبة بحق احمد عبدالحليم