الإثنين 23-05-2022
ملاعب

ميكيلسن في صدارة مراحل الجمعة الصباحية لرالي إيطاليا



ملاعب - خاص نجح أندرياس #ميكيلسن في حصد أفضليّة تبلغ 14 ثانية أمام زميله ضمن صفوف #هيونداي تييري نوفيل بعد فوزه في مرحلتين من مراحل الجمعة الصباحية في #رالي_إيطاليا، سابع جولات موسم 2018 من بطولة العالم للراليّات "دبليو آر سي". و اعتمد ميكيلسن على الإطارات الليّنة على سيارته "أي20"، والتي أحسن استغلالها خلال الأجواء الرطبة التي شهدتها المنافسات ليفوز بالمرحلة الثانية بفارق 9.1 ثانية. https://twitter.com/Autotestdrivers/status/1005042273346711554 وبعد بداية صعبة لهذا الموسم حتّى الآن، تمتّع النرويجي بشعورٍ جيّد داخل السيارة ليفوز بالمرحلة التالية ويُنهي الفترة الصباحية لليوم الأوّل من رالي إيطاليا في الصدارة. في المقابل، كان نوفيل من افتتح المسار، حيث اعترف بأنّه ضغط بأقصى ما لديه من أجل الفوز بالمرحلة الصباحية الأخيرة، والتي تفوّق فيها بفارق ثلاث ثوان عن أوت تاناك مع سيارة تويوتا. https://twitter.com/ericdobro/status/1004785761777012737 وكان تاناك هو السائق الآخر الذي يُحقق الفوز بإحدى المراحل الصباحية، لكنّه عانى لإيجاد الثقة داخل السيارة بعدما واجه مشكلة في الانعطاف مع القسم الأمامي لسيارته. ليُصبح الفارق بين الإستوني والصدارة 16.4 ثانية بعد خمس مراحل. تيمو سونينن وسيباستيان #أوجييه احتلّا المركزين الرابع والخامس تواليًا لصالح فريقهما "ام-سبورت"، حيث فصل بين سيارتَيهما من فورد 0.1 ثانية فقط. https://twitter.com/SebOgier/status/1004799274247512065 ولم يكن سونين سعيدًا بقيادته خلال أوّل منعطفين بطيئين، لكنّه تمكّن من التغلّب على زميله بطل العالم الذي كان في حيرة من أمره إثر افتقاره للسرعة. سائق تويوتا ياري-ماتي لاتفالا – الذي انسحب من الراليّات الثلاثة الأخيرة – احتلّ المركز السادس الإجمالي بعد تقدّمه على مادس أوستبرغ في الترتيب خلال المرحلة الخامسة. أوستبرغ كان ثاني أسرع السائقين في المرحلة الافتتاحية، لكنّه وتيرته بدأت بالتراجع مع مُضي المراحل، حيث أشار النرويجي إلي أنّ موقعه على المسار كلّفه الكثير من الوقت. https://twitter.com/Rally_d_Italia/status/1005017002816229376 المركز الثامن ذهب إلى هايدن بادون، وذلك خلال مشاركته الثالثة هذا الموسم، كريغ برين حلّ تاسعاً على متن سيارته سيتروين "سي3" أمام سائق تويوتا إسابيكا لابي الذي عانى من انثقاب خلال المرحلة الثالثة، ليقود بتحفّظ فيما تبقى من مراحل مع بقاء إطار إضافي واحد فقط بحوزته ويُكمل المراكز العشرة الأولى.