السبت 13-04-2024
ملاعب

بانيايا يستهدف اللقب الثالث تواليًا ببطولة العالم للدراجات النارية

114367


ملاعب - سيدخل فرانشيسكو بانيايا، متسابق دوكاتي، موسم 2024 باعتباره المرشح الأوفر حظًّا للفوز ببطولة العالم للدراجات النارية ويسعى لأن يصبح أول متسابق منذ مارك ماركيز يفوز بثلاثة ألقاب متتالية، لكن الرجل الذي يتطلع إلى محاكاته قد يكون هو نفسه حصانًا أسودَ هذه المرة.

وفاز الإيطالي بانيايا بلقب 2022 بصعوبة بعدما قلب تأخره بفارق 91 نقطة لينهي فترة صيام دوكاتي عن الألقاب التي دامت 15 عامًا، بينما تعيَّن عليه العام الماضي إقصاء خورخي مارتن بعد منافسة قوية مع متسابق براماك ريسينغ حتى الجولة الأخيرة.

لكن دوكاتي لن يكتفي بما حققه وأظهرت اختبارات ما قبل الموسم في قطر أن دراجته ستكون من أقوى الدراجات في البطولة، إذ حطَّم بانيايا الرقم القياسي الذي سجله العام الماضي زميله إينيا باستيانيني الذي كان ثاني أسرع متسابق في الاختبارات.

وقال بانيايا: "أجرينا تعديلات على الدراجة من كل الجوانب، وأظهرت نتائج واعدة منذ اختبار فالنسيا. نحن مستعدون جيدًا للسباق الافتتاحي للموسم".

اضافة اعلان
 

وانضم ماركيز، بطل العالم ست مرات، إلى فريق غريسيني ريسنغ بعد أن أنهى ارتباطًا دام 11 عامًا مع هوندا بعد أن أخفق الفريق الياباني في اللحاق بدراجات دوكاتي، القوة المهيمنة في بطولة العالم للدراجات النارية الفئة الأولى خلال الموسمين الماضيين.
وفاز ماركيز بلقبه الأخير في 2019، لكن مسيرته تراجعت بعد فترة وجيزة بسبب إصابة في السباق الافتتاحي لموسم 2020 أبعدته عن بقية العام.
وبعد أن صعد لمنصة التتويج 18 مرة في موسمه الأخير الذي فاز فيه باللقب، أنهى السباق في المراكز الثلاثة الأولى ست مرات فقط منذ ذلك الحين.
كما تعرَّض ماركيز لعدة حوادث في المواسم الأخيرة أثناء محاولته قيادة دراجة هوندا النارية بشكل يتجاوز حدودها بينما خضعت ذراعه لأربع عمليات جراحية.
وفي هذه الأثناء، تفوَّق دوكاتي على متسابقي هوندا ولم يتمكن أي منهم من احتلال المراكز العشرة الأولى في ترتيب السائقين.
وأمضى ماركيز فترة ما قبل الموسم في التعود على دراجة فريقه الجديد غريسيني المرتبط بدوكاتي ويبدو وحشًا مختلفًا.
وأظهر أنه يمكن أن يكون قوة يحسب لها ألف حساب بعد حصوله على المركز الرابع في التجارب التحضيرية للموسم الجديد في قطر حيث يبدأ الموسم نهاية هذا الأسبوع.
وقال: "شعرت براحة أكبر مع الدراجة على الفور وتمكنت من تطويع جسدي على المنافسة بها.
"لا تزال غريزة الفوز كما هي حتى مع تغيير الفريق. قمنا بتحسين سرعتنا وجربنا العديد من الأشياء للحصول على أفضل نتيجة من الدراجة".

 

وفي أسفل الترتيب، سيسعى الإسباني الصاعد بيدرو أكوستا إلى إحداث تغيير جذري في الفئة الأولى بعد فوزه بلقبي الفئة الثانية والفئة الثالثة في غضون ثلاث سنوات.

ويبلغ أكوستا من العمر 19 عاما فقط لكن مقعده في الفئة الأولى كان حديث الرياضة في منتصف الموسم الماضي وحصل على مكان في فريق تك 3 بعد أن وافق بول إسبارجارو على أن يصبح سائقا للتجارب بعد موسم 2023 المؤلم.

وقطع أكوستا، وهو ابن صياد، الطريق الصعب بنهج شجاع حصد ثماره وقارنه بمارك ماركيز في شبابه الذي وصفه بأنه "موهبة خارقة".

وقال ماركيز: "سيكون سريعا للغاية خلال الموسم. الآن الأشخاص الذين يصلون إلى بطولة العالم للدراجات النارية يتمتعون بسرعة فائقة.

"قد يستغرق الأمر وقتا أطول أو أقل، لكنه سيقاتل من أجل البطولة عاجلا أم آجلا".

قد يكون هذا العام أيضا الفرصة الأخيرة لإثارة الإعجاب حيث تنتهي عقود معظم المتسابقين في نهاية 2024.