السبت 25-05-2024
ملاعب

تركيا.. القبض على رئيس ناد عقب الاعتداء على حكم

main_image657852d05b67c


ملاعب - ألقت السلطات التركية اليوم الثلاثاء، القبض على فاروق كوكا، رئيس نادي أنقرة جوجو التركي لكرة القدم، واثنين آخرين.
اضافة اعلان

وجاء ذلك بعدما قام كوكا بالاعتداء على أحد كبار الحكام في الملعب، عقب مباراة بالدوري المحلي الإثنين، حسبما ذكرت وسائل إعلام رسمية.

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون التركية (تي آر تي) أن كوكا من بين المشتبه بهم الثلاثة المتهمين بإصابة الحكم خليل أوموت ميلير، الذي أدار مباراة أنقرة جوجو ضد ضيفه تشايكور ريزا سبور، التي انتهت بالتعادل 1-1، في المرحلة الـ15 بالدوري التركي.

وفي البداية، تم إلقاء القبض على 6 أشخاص، حسب (تي آر تي).

وطلب ممثلو الادعاء في أنقرة إطلاق سراح الثلاثة المشتبه بهم المتبقين بكفالة كجزء من التحقيقات المستمرة، حسبما كتب وزير العدل يلماظ تونش على منصة (إكس) للتواصل الاجتماعي.

وتسببت لكمة رئيس النادي في إسقاط الحكم على أرض الملعب، مما أثار مشاهد فوضوية عقب انضمام اللاعبين والمسؤولين للمشاجرة أو لمحاولة التدخل من أجل فض الاشتباك.

وكان ميلير طرد لاعباً من كل فريق خلال اللقاء، الذي شهد تقدم أنقرة جوجو 1-0، قبل أن يدرك ريزا سبور التعادل في الدقيقة السابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني.

وفي بيان له، ألقى اتحاد الكرة التركي باللوم على هذا "الهجوم الدنيء" إلى الثقافة السامة المستمرة منذ سنوات تجاه الحكام، و"التي عززها العديد من اللاعبين ومسؤولي الأندية".

وذكر البيان، الذي نقلته وكالة الأنباء البريطانية (بي أيه ميديا) أن "التصريحات غير المسؤولة لرؤساء الأندية والمديرين الفنيين والمدربين والمعلقين التلفزيونيين التي استهدفت الحكام مهدت الطريق لهذا الهجوم الدنيء اليوم".

أضاف الاتحاد في بيانه "بالتنسيق مع دولتنا، بدأ تنفيذ جميع الإجراءات الجنائية اللازمة ضد المسؤولين والمحرضين على هذا الهجوم اللاإنساني. سيتم معاقبة النادي المسؤول ورئيسه ومديريه وجميع المجرمين الذين هاجموا ميلير بأشد العقوبات".

وتابع "بموجب قرار مجلس إدارة الاتحاد التركي لكرة القدم، تم تأجيل المنافسات في جميع الدوريات لأجل غير مسمى".

ووفقاً لوسائل الإعلام التركية، تم نقل ميلير وكوكا بعد تلك الواقعة للمستشفى، مع وضع رئيس النادي تحت الحراسة، ومن المتوقع أن يتم احتجازه بعد تلقيه العلاج.