الإثنين 20-09-2021
ملاعب

صلاح يدخل التاريخ و رفاقه يخرجون من لقاء ألبيون بحسرة!

ملاعب - خاص لم يفلح هدف محمد #صلاح في مرمى ويست بروميتش #ألبيون في مساعدة فريقه لتحقيق الفوز وكسب النقاط التي تقربه أكثر من الوصيف #مانشستر_يونايتد صاحب الـ74 نقطة، لأن عودة أصحاب الأرض رمت بطموحات الريدز عرض الحائط ومنعتهم من تحقيق الانتصار والتقدم للنقطة 71، بعد أن كانوا قريبين منه في اللقاء الذي جرى بينهما ضمن الجولة الخامسة و الثلاثين من عمر #البريميرليغ السبت. https://twitter.com/LFC/status/987682515057102848 الفارق كشف الشوط الأول عن توازن للكفتين، ولكن أصحاب الأرض فكوا شيفرته بتسديدة بعيدة المدى خرج لها حارس ليفربول لوريس #كاريوس، وقبل أن تلمسها أقدام المتحفز #روندون، ليرد عليها الضيوف بعرضية من محمد صلاح أقتربت من لدغة داني #إينغز، إلا أنها ذهبت للركنية مع تواجد صحوة واضحة من دفاعات ألبيون بقيادة أحمد #حجازي. وتواصل المد الأحمر على مرمى الدولي الإنجليزي #فوستر، ولم تنقضي سوى دقيقة على الهجمة الخطيرة الأولى للريدز حتى جاء الصغير المقلق إينغز من جديد وأعلن عن التقدم بهدف جميل بدأ بعرضية ساديو #ماني و انتهى بصاروخ إينغز الجميل في الدقيقة الرابعة. https://twitter.com/LFC/status/987655763790360577 وعاد محمد #صلاح من جديد في زرع القلق بدفاعات ألبيون، ومن عرضية جميلة جاورت مرمى فوستر دق الناقوس وأعلن أن ليفربول يحضر للقاء روما جيداً. https://twitter.com/LFC/status/987674141124956165 ولولا يقظة كاريوس حامي عرين أبناء يورغن #كلوب لحقق روندون مبتغاه في التعادل، ولكن كعب الألماني دائماً بالعرضيات تطيح بطموحات طيور ويست بروم. https://twitter.com/WBA/status/987673831916625920 لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول بهدف داني إينغز و سط تبادل للكرات من اللاعبين وكأنهم في تدريبات وليس مباراة رسمية. إقرأ أيضاً: تغريدة تؤزم موقف مشاركة صلاح في كأس العالم! في الشوط الثاني، ومع دقائقه الأولى كاد الحكم الإنجليزي ستيورت أتويل أن يحدث بلبلة بعد رفضه احتساب ضربة جزاء واضحة لنجم اللقاء إينغز، الذي سقط داخل المنطقة بتدخل عنيف من داوسون، رفضها الحكم وأشار بإكمال الهجمة المرتدة للألبيون. مع هذه السيطرة الميدانية للريدز، لاحت أولى الفرص الخطيرة لفيلبس الذي رمى الدفاعات خلفه ببراعة ولولا تدخل أغلى مدافع في العالم فان ديك لأحرز التعادل. يورغن كلوب وجد أن اللقاء يحتاج لبعض الخبرة، فقام بإقحام روبيرتو #فيرمينيو و واليكس #تشامبرلين بدلاً من صاحب الهدف إينغز و ساديو ماني على التوالي. https://twitter.com/LFC/status/987676003173576704 و على هذه المعطيات تعقدت المباراة أمام بروميتش، لأن محمد صلاح سجل الهدف الثاني في الدقيقة الـ72، بعد تمريرة على طبق من ذهب من الورقة الرابحة تشامبرلين، تعامل معها المصري ببراعة ووضعها "لوب" فوق حارس منتخب إنجلترا الأول في كأس العالم. https://twitter.com/LFC/status/987678322523103232 مع هدف صلاح الـ31 تغيرت كل الأرقام التاريخية للبطولة الإنجليزية، لأن الهدف عادل الأساطير ألان #شيرار و لويس #سواريز و #كريستيانو رونالدو، بـ 38 مباراة و 31 هدفاً للمصري. https://twitter.com/LFC/status/987679959463399424 ورد المدافع #ليفرمور على تقدم صلاح بهدفٍ من دربكة وأخطاء متكررة للحارس كاريوس ودفاعه، و ضرب بها مرمى ليفربول بطريقة جميلة. https://twitter.com/WBA/status/987679751333711872 كل التوقعات ظنت أن اللقاء سينتهي بفوز رفاق محمد صلاح ولكن الفنزويلي روندون، كان له رأي اخر، بعد أن سجل هدف التعادل في الدقيقة 88، وأبقى اللقاء متوازناً كما بدأ بالتعادل وكسب كل طرف نقطة. https://twitter.com/WBA/status/987682639149707264