الجمعة 20-05-2022
ملاعب

الكشف عن سبب فشل انتقال كريستيانو رونالدو إلى مانشستر سيتي

ronaldo-2-1200x675


ملاعب - وكالات 

 

قالت صحيفة ”ذا أتلتيك“ البريطانية إن رونالدو كان قريبا من الانتقال إلى مانشستر سيتي الغريم المحلي لفريقه الحالي مانشستر يونايتد، لكنه تراجع في آخر لحظة بسبب عدم ضمان مشاركته بشكل أساسي في تشكيلة المدير الفني بيب غوارديولا.

ووضح الغضب على رونالدو الذي يكمل عامه الـ37 الشهر المقبل وغاب عن آخر مباراتين للإصابة عقب استبداله أمام برنتفورد وألقى سترته قبل أن يواصل تعبيره عن غضبه على مقاعد البدلاء.

اضافة اعلان
 

وبعد فشل مانشستر سيتي في التعاقد مع هاري كين مهاجم توتنهام هوتسبير الصيف الماضي، كانت فرصة رائعة لمهاجم يوفنتوس آنذاك رونالدو حيث بدا أنه سيكون المهاجم الجديد لحامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

ومع ذلك، فشلت المفاوضات في النهاية ليعود المهاجم الأسطوري إلى ناديه مانشستر يونايتد بعد 12 عامًا من غيابه عن النادي.

 

ولم يشعر فريق المدير الفني الإسباني بيب غوارديولا بآثار فقدان المهاجم المخضرم، حيث اعتمد على طريقة المهاجم الوهمي التي قادت الفريق لصدارة الدوري الممتاز بفارق 11 نقطة عن ليفربول صاحب المركز الثاني.

لكن لا تزال هناك علامة استفهام رئيسية لا تزال قائمة حتى يومنا هذا بشأن سبب عدم نجاح الصفقة بين مانشستر سيتي ويوفنتوس حول صفقة رونالدو على الرغم من المحادثات الطويلة والمكثفة.

ووفقًا لتقرير جديد صادر عن صحيفة ”ذا أتلتيك“، أجرى رونالدو ”محادثات مكثفة“ مع مانشستر سيتي، تاركًا زملاءه السابقين في يوفنتوس بانطباع أنه مستعد للانضمام إلى أبطال الدوري الإنجليزي الممتاز.

والمزيد من التفاصيل تشير إلى أن العامل الرئيسي وراء انهيار الصفقة كان بسبب ”قلق“ رونالدو من أنه قد لا يجد مكانا ”مضمونًا“ في التشكيلة الأساسية لمانشستر سيتي.

 

ويعتمد غوارديولا بشكل كبير على التناوب بين لاعبيه على مدار الموسم، وفقًا لقوة الخصم وضغط المباريات، وقد ظهر ذلك بوضوح في غياب روبن دياز، إحدى الركائز الأساسية للفريق بشكل مفاجئ عن مباراة تشيلسي الأسبوع الماضي.

ومع التغيير المستمر في التشكيلة الأساسية والنجاح المذهل للنادي دون الاعتماد على مهاجم صريح الموسم الماضي، فمن المحتمل أن هدافا كبيرا مثل رونالدو كان سيكافح ليضمن مكانه في تشكيلة غوارديولا.


وهذا دليل على المعايير العالية التي تم وضعها في مانشستر سيتي، حيث وجد لاعب رائع مثل رونالدو المنافسة على التشكيلة الأساسية شرسة للغاية لدرجة دفعته لضرورة تأكيد مشاركته قبل توقيع عقده مع النادي وهذا ما أثار غضبه في مانشستر يونايتد فيما بعد حتى حين استبداله بعد مشاركته أساسيا.