الخميس 08-12-2022

مدرب الفتح يكشف سر الفوز الثمين على الهلال

5fdbc6f181192


ملاعب - أعرب البلجيكي يانيك فيريرا، المدير الفني لفريق الفتح، عن سعادته بالفوز الثمين الذي حققه النموذجي على حساب حامل لقب الهلال، والتأهل عن جدارة إلى ربع نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين، معتبرًا أن أسلوب فارس الأحساء الخاص كان كلمة السر تجاوز أزرق الرياض في عقر داره.

اضافة اعلان

وفجَّر النموذجي مفاجأة من العيار الثقيل، بعدما أطاح بحامل اللقب خارج منافسات كأس خادم الحرمين الشريفين، بفوز ثمين بهدفين دون رد، في المباراة التي جرت بينهما على جامعة الملك فهد الدولي. وأوضح فيريرا، في تصريحات للقنوات «الرياضية» السعودية، عقب المباراة: «ما ظهرنا به أمام الهلال، هو تحديدًا ما نفعل في كل مبارة بكافة البطولات»، مؤكدًا أنه لا فرق بين أداء النموذجي في الدوري أو كأس الملك أو المباريات الودية. وأضاف المدرب البلجيكي: «في المباراة الماضية لنا بالدوري، ارتكبنا بعض الأخطاء ولذلك خسرنا أمام الباطن»، مشيدًا بتنوع أداء الجناحين: «نمتلك جناحين مميزين، مراد باتنا يتميز بالمراوغة والمهارة، ومحمد سعيد يتمتع بالجهد البدني الكبير».


بدوره، ثمَّن محمد الفهيد، لاعب الفتح، الأداء الراقي الذي قدم أبناء النخيل أمام الزعيم في عقر داره، مشددًا على أنه لا يجيد الضغط على الهلال في منتصف الملعب، سوى فريق جريء ومدرب متمكن. وأشار الفهيد، إلى أن النموذجي مارس ضغطًا متقدمًا على الهلال، حيث كنا يعلم أن صاحب الأرض يعتمد في الهجوم على البناء من الخلف، لذا نجح بهذا الأسلوب في التحكم في إيقاع اللقاء وتحقيق الفوز في النهاية.


وأردف: «لاعبو الفتح قادرون على تقديم أفضل المستويات والنتائج، شريطة أن يكونوا في يومهم، الفريق قادر على اللعب بالضغط المتقدم طوال المباراة، لكن لابد أن نعلم أننا كنا نواجه الهلال، ولاعبوه قادرون على الهجوم المباغت في أي لحظة». وختم محمد الفهيد تصريحاته: «بالتأكيد طموح عناصر الفتح تغير الآن، بعد أن نجحنا في إقصاء حامل اللقب، اليوم انتهت مباراة الهلال، وطوينا الصفحة عقب صافرة الحكم، وغدًا نبدأ التجهيز لما هو قادم». وتكبد بطل الثلاثية التاريخية الخسارة الثانية في غضون 7 أيام، بعدما ذاق طعم الخسارة لأول مرة في الموسم الجاري، أمام الوحدة، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التى جمعت الفريقين مساء الأحد الماضي، في ختام الجولة الثامنة من مسابقة الدوري السعودي للمحترفين.