الأحد 14-07-2024
ملاعب

كيف أعادت إدارة الحائلي هيبة الاتحاد السعودي؟

احتفال-الاتحاد-بالتتويج-بكأس-السوبر-السعودي-2023


ملاعب - تواصل إدارة نادي الاتحاد السعودي، بقيادة أنمار الحائلي، عملها المستمر والدائم، والذي أدى إلى عودة "العميد" مجددا للمنافسة على الألقاب.

اضافة اعلان

ونجحت إدارة الاتحاد في إعلان تجديد عقد المغربي عبدالرزاق حمدالله، مهاجم الفريق، لمدة موسمين حتى صيف عام 2025.

ولم تكن هذه هي المرة الأولى التي ينجح فيها أنمار الحائلي وأحمد كعكي نائب رئيس مجلس الإدارة والمشرف العام على الكرة في إدارة الملفات الخاصة باللاعبين، منذ تولي مهمة النادي في يونيو/حزيران 2019.

 

بدأت أزمة الاتحاد عقب نهاية موسم 2016-2017، بخصم النقاط بسبب عدم سداد بعض الديون، تنفيذا لعقوبة الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".


الاتحاد حقق موسم 2017-2018 المركز الثامن، ثم المركز العاشر في الموسم التالي، قبل أن يواصل تراجعه للمركز الـ11 في موسم 2019-2020.

 

وبعد أشهر قليلة من تولي الحائلي مهمة الاتحاد، نجح "العميد" في إنهاء موسم 2020-2021 في المركز الثالث بجدول ترتيب دوري المحترفين.

 

وشهد الموسم الماضي منافسة شرسة من الاتحاد على لقب الدوري السعودي، حيث خسر البطولة بفارق نقطة واحدة عن الهلال.

 

إغلاق القضايا
ومنذ تولي أنمار الحائلي المهمة نجح في إغلاق العديد من القضايا الخاصة باللاعبين الراحلين، وإنهاء أغلب الالتزامات المالية.

 

وأكدت صحيفة "الرياضية" السعودية أن إدارة الاتحاد نجحت في تسوية بعض القضايا، بينما سددت بعضها الآخر، فهناك ما تم تسديده على دفعات، أو على دفعة واحدة.

 

ومن أبرز القضايا التي نجحت إدارة الاتحاد في إغلاقها هي دفع 18 مليون ريال سعودي لصالح إحدى الشركات المسوقة لبطاقات عضوية النادي التي وقعت عقداً مع"الإتي".


وتجنبت إدارة "العميد" خصم النقاط في العديد من المناسبات، خاصة بعدما أغلقت 3 قضايا متمثلة في مطالبات مالية سابقة لعلي الزقعان، ومعن الحذيفي وأحمد العكايشي.


تسديد الديون
وتمكنت أيضا إدارة الاتحاد في تسديد أغلب ديون النادي، حيث تخطى المبلغ المدفوع منذ 2019، الـ600 مليون ريال سعودي.

 

الحائلي تمكن أيضا من تسديد رواتب العاملين واللاعبين المتأخرة، واستمرار النادي في الحصول على شهادة الكفاءة المالية الخاصة بتسجيل اللاعبين، وهو ما يُبرهن على براعة الإدارة.


بناء الفريق
ورغم الأزمات المستمرة التي واجهت الاتحاد، فإن الإدارة لم تغفل عن بناء الفريق خطوة بخطوة، حيث نجحت في ضم المدافع الدولي المصري أحمد حجازي قبل 3 سنوات، بالإضافة إلى لاعب الوسط البرازيلي برونو هنريكي.

 

فضلا عن التعاقد مع البرازيلي إيجور كورنادو مطلع الموسم الماضي، والمغربي عبدالرزاق حمدالله، هداف الفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة.


وشهد العام الماضي استمرار عمل الإدارة بضم المصري طارق حامد لاعب وسط الزمالك والبرتغالي هيلدر كوستا، فضلا عن التعاقد مع نونو سانتو، مدرب توتنهام هوتسبير وولفرهامبتون السابق.


تجديد العقود
وتمكن الحائلي أيضا من الحفاظ على نجومه من الأندية الأوروبية والبرازيلية والمحلية، بتجديد عقود أغلبهم.

 

الاتحاد جدد عقود كل من أحمد حجازي والحارس البرازيلي مارسيلو جروهي ومواطنه رومارينيو، بالإضافة إلى عبدالرحمن العبود وحمدان الشمراني، وآخرهم حمدالله.


لقب تاريخي
ذلك المجهود الرائع والكبير، أسهم في تحقيق الاتحاد اللقب الأول في عهد أنمار الحائلي والمتمثل في التتويج بكأس السوبر السعودي.


ويعد ذلك هو السوبر الأول في تاريخ الاتحاد، بالفوز على الفيحاء بهدفين دون رد، خلال المباراة النهائية التي جمعت الطرفين على استاد الملك فهد الدولي.