الإثنين 19-04-2021
ملاعب

ديوكوفيتش (عقبة) بين فيدرر واللقب الـ 100 في مسيرته

ملاعب - وكالات يقف الصربي #نوفاك_ديوكوفيتش الذي ضمن إنهاء الموسم في صدارة التصنيف العالمي للاعبي كرة المضرب المحترفين بعد أداء مذهل في الأشهر الماضية ، عقبة بين السويسري #روجر_فيدرر واللقب المئة في مسيرته ، مع انطلاق بطولة الماسترز الختامية الأحد في لندن. وفي غياب الإسباني رافايل نادال المصاب ، سيكون ديوكوفيتش وفيدرر الثالث عالميا ، أبرز لاعبين في البطولة التي تجمع أفضل ثمانية لاعبين في الموسم، ويغيب عنها أيضا بسبب الإصابة الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو الرابع، وحامل اللقب البلغاري غريغور ديميتروف بعد تراجعه في التصنيف هذا العام، حاله كحال وصيفه البلجيكي دافيد غوفان ، وحل بدلا من نادال ودل بوترو، الياباني كي نيشيكوري التاسع والأميركي جون ايسنر العاشر. ويدخل ديوكوفيتش البطولة بعد أشهر مثالية استعاد خلالها مستواه إثر عملية جراحية طفيفة خضع لها مطلع العام لمعالجة إصابة في المرفق. ورفع الصربي في 2018 رصيده في الغراند سلام الى 14 لقبا، بعد تتويجين في ويمبلدون الإنجليزية (تموز/يوليو) وفلاشينغ ميدوز الأميركية (أيلول/سبتمبر)، ليستعيد صدارة التصنيف للمرة الأولى منذ عامين. وعاد ديوكوفيتش لصدارة التصنيف بعد إعلان نادال في 31 تشرين الأول/أكتوبر انسحابه من دورة باريس للماسترز (ألف نقطة) بسبب آلام في عضلات البطن ، وضمن إنهاء الموسم متصدرا بعد قرار الإسباني الغياب عن لندن والخضوع لعملية جراحية في الكاحل الأيمن ، أما فيدرر حامل الرقم القياسي في الألقاب الكبرى (20 لقبا)، فقدم أداء متفاوتا هذا الموسم وأحرز أربعة ألقاب بينها بطولة أستراليا المفتوحة للموسم الثاني تواليا، لكنه فقد لقبه في ويمبلدون، وخرج من الدور ثمن النهائي لبطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية. وبات المخضرم السويسري (37 عاما) على عتبة الرقم الرمزي للقب الـ100، بعدما توج في مسقطه بازل باللقب الـ99، وبات يبتعد بعشرة ألقاب عن الرقم القياسي الذي يحمله الأميركي جيمي كونورز (109) ، حيث توج فيدرر في البطولة الختامية ست مرات آخرها عام 2011، بينما توج ديوكوفيتش أربع مرات تواليا بين العامين 2012 و2015.