الثلاثاء 20-10-2020
 

جماهير الريدز تصيب محمد صلاح بالإحباط لهذا السبب

ملاعب - وكالات واصل نادي ليفربول سلسلة انتصاراته في مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، البريمييرليغ، بعد فوزه الصعب على ضيفه وستهام يونايتد مساء أمس الاثنين 3-2 بملعب ”أنفيلد“ في المرحلة السابعة والعشرين من المسابقة. ونجح ليفربول في قلب تأخره 1-2 إلى انتصار صعب، بفضل هدفين من النجم المصري محمد صلاح وزميله السنغالي ساديو ماني في الدقيقتين الـ68 والـ81، ليرفع ليفربول رصيده إلى 79 نقطة في المركز الأول، بفارق 22 نقطة عن مانشستر سيتي، حامل اللقب في النسختين الأخيرتين. على الجانب الآخر، رفع محمد صلاح رصيده التهديفي إلى 15 هدفا، في المركز الرابع مكرر بصدارة ترتيب هدافي البريمييرليغ، بالتساوي مع مهاجم ساوثهامبتون داني إنجز، وبفارق هدف واحد عن الأرجنتيني سيرجيو أغويرو مهاجم مانشستر سيتي، 16 هدفا، في حين يحتل الغابوني أوباميانغ مهاجم أرسنال وجيمي فاردي مهاجم ليستر سيتي القمة برصيد 17 هدفا لكل منهما. ومع أن محمد صلاح لا يزال هو الهداف الأول لنادي ليفربول، فإن جيمي كارغار، أسطورة الريدز السابق والمحلل الرياضي الحالي، يرى أن الجماهير لا تمنح النجم المصري الدولي التقدير الكافي في ”أنفيلد“. وقال كاراغر، في تحليله لمباراة ليفربول ووستهام يونايتد على قناة ”سكاي سبورتس“: ”محمد صلاح لاعب من الطراز العالمي، ويُنظر إليه في الخارج على هذا الأساس، ولكن الجماهير لا تمنحه ما يستحقه من التقدير، لأنهم يقارنون ما فعله في موسمه الأول مع الريدز بما يقدمه الآن“. وأضاف كاراغر: ”بوضوح فإن هناك تراجعا، ولكن لا يمكن أن يكرر صلاح ما قدمه في الموسم الأول عندما أحرز 47 هدفا“. وأشار كاراغر إلى أن ليفربول يضم بين صفوفه 6 لاعبين من طراز عالمي خاص، وهم الحارس البرازيلي أليسون بيكر، ألكسندر أرنولد، الهولندي فيرجل فان دايك، السنغالي ساديو ماني، البرازيلي روبرتو فيرمينو، ومحمد صلاح. وتابع: ”إذا سألت جماهير ليفربول حول إمكانية التفريط في النجوم الخمسة الأوائل فإن إجابتهم ستكون لا، ولكن إذا طرحت السؤال ذاته حول محمد صلاح فإن الإجابات ستختلف، وسيوافق معظمهم أو على أقل تقدير سيدرسون رحيل صلاح إذا وصل ثمنه إلى 130 مليون جنيه إسترليني“. وأكد أن هذا الأمر من الطبيعي أن يصيب محمد صلاح بالإحباط في ليفربول.