ريال مدريد يستعيد نغمة الفوز مع سولاري بكأس إسبانيا

ملاعب – خاص

دشن المدرب المؤقت لفريق #ريال_مدريد سانتياغو سولاري مشواره مع الفريق “الملكي” بفوز سهل على مضيفه مليلية من الدرجة الثالثة 4-0 ، الأربعاء ، في ذهاب الدور الـ32 من مسابقة كأس أسبانيا لكرة القدم.

وبعد يومين من إقالة مبكرة لمدربه جولن لوبيتيغي لسوء النتائج وتعيين لاعبه وسطه الأرجنتيني السابق ومدرب الفريق الرديف “لا كاستيا” خلفا له موقتا، تعامل ريال بواقعية مع الفريق الواقع في جيب إسباني في المغرب.

على ملعب (الفاريس كلارو) ، استهل بطل دوري أبطال أوروبا في المواسم الثلاثة السابقة، مباراته بعد سقوط مذل في كلاسيكو الأحد أمام غريمه التقليدي برشلونة على ملعب كامب نو (1-5) وخسارة خامسة في سبع مباريات ضمن جميع المسابقات.

وفي ظل الإصابات العديدة في خط دفاعه وآخرها الظهير الأيسر البرازيلي مارسيلو، دفع #سولاري بتشكيلة شبه احتياطية غاب عنها لاعبا الوسط الكرواتي لوكا مودريتش والبرازيلي كاسيميرو والجناح الويلزي غاريث بيل ، وظهرت اسماء المدافع خافي سانشيس (21 عاما)، الظهير سيرخيو ريغيلون (21 عاما) والمهاجم البرازيلي فينيسيوس جونيور (18 عاما).

وبرغم البداية المقبولة لفريق #مليلية في أول نصف ساعة، افتتح ريال التسجيل من هجمة مرتدة للظهير الأيمن ألفارو أودريوسولا الذي مرر كرة للمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة تابعها في الشباك (28).

وقبل الدخول إلى غرف الملابس، ضاعف ريال مدريد النتيجة بتسديدة من #ماركو_أسينسيو بعد تمريرة من فينيسيوس جونيور (45+1).وأبقى ريال على ضغطه في الشوط الثاني وهز فينيسيوس عارضة المضيف بتسديدة قوية عند الدقيقة (72).

وسجل #أودريوسولا (22 عاما)، القادم الصيف الماضي من ريال سوسييداد، الهدف الثالث بعد معمعة عند خط المرمى (79)، ثم تابع تألقه بتمريره عرضية حاسمة للمهاجم البديل الشاب كريستو غونزاليس (21 عاما) الذي تابعها برأسه هدفا رابعا (90+2)، لينتهي حلم مليلية “منطقيا” بتخطي دور الـ32 للمرة الأولى في تاريخه.

الوسوم