أسوأ لاعب في إيطاليا يتصدر قائمة هدافي الدوري البرازيلي!

غابيغول يثبت أنه بحجم فريق سانتوس رغم إعارته لتدهور مستواه من إنتر ميلان

ملاعب – خاص

يتربع البرازيلي غابرييل #باربوسا (غابيغول) على عرش قائمة هدافي الدوري في بلاده، بعد أن اختير الموسم الماضي كأسوأ لاعب في #الدوري_الإيطالي لكرة القدم.

 

ولعب غابيغول في الكالتشيو في صفوف إنتر ميلان الإيطالي الذي انتقل إليه عام 2016 لكنه لم يشارك كثيرا ولم يسجل سوى هدف يتيم في 10 مباريات لعبها كبديل، بمجموع 183 دقيقة وهو ما يعادل مباراتين كاملتين تقريبا.

وتصدر غابيغول قائمة أسوأ لاعب في إيطاليا خلال استفتاء جماهيري، ليعيره الإنتر أولا إلى #بنفيكا البرتغالي ثم إلى فريقه القديم سانتوس البرازيلي.

ويتألق غابيغول حاليا مع فريقه #سانتوس حيث يحلق في صدارة هدافي الدوري البرازيلي بـ15 هدفا، كما أحرز 24 هدفا هذا العام في مختلف المسابقات ليحقق أفضل سجل تهديفي في مسيرته.

وفي مقابلة مع صحيفة “ماركا” الإسبانية، قال غابيغول إنه أراد أن تتم إعارته لسانتوس، وقال: “أنا سعيد للغاية هذا العام لأنني أحقق أشياء خاصة وأكتب التاريخ في سانتوس الفريق الذي أردت العودة إليه. أتمنى الاستمرار على هذا المنوال وقيادة الفريق للتأهل لكأس ليبرتادوريس”.

وعن فشله مع فريق #إنتر_ميلان الذي انتقل إليه من سانتوس عام 2016 مقابل 25 مليون يورو، قال غابيغول البالغ 22 عاما: “الأمور لم تجر كما توقعت، ربما لم أتأقلم بالشكل المطلوب، ولكني تعلمت اللغة وكونت صداقات وأحب ميلان، إلا أن الفريق لم يكن يمر بفترة جيدة وقتها والمدرب كان يفضل الاعتماد على اللاعبين أصحاب الخبرة، لكني تعلمت الكثير واكتسبت خبرة”.

وحول ما إذا كان سيتخذ نفس قرار الانتقال إلى إنتر ميلان إذا عاد الزمن إلى الوراء قال: “أعتقد نعم، أحظى بالكثير من الحب هناك سواء من اللاعبين أو الجماهير، لست نادما”.

كما اعترف غابيغول أنه يتمنى اللعب في الدوري الإسباني، قائلا: “أتابع الدوري الإسباني منذ الصغر وهو يشبه كثيرا الكرة البرازيلية. أتمنى اللعب في الليغا وسأكون سعيدا للغاية إذا حظيت بهذه الفرصة يوما ما”.

وعن مصيره مع إنتر ميلان بعد انتهاء إعارته لسانتوس في كانون ثاني المقبل قال: “أركز حاليا مع سانتوس لأنه تتبقى ثماني مباريات بعدها سيكون علي أن أتحدث مع الإنتر وسانتوس أيضا وسنرى ما سيكون الأفضل بالنسبة لي، أريد أن أكون في مكان أشعر فيه بالسعادة كما هو حالي الآن.”

الوسوم